الرئيسية / HOME / مقالات / برنامج المدن الصحية !!

برنامج المدن الصحية !!

• رائد محمد المالكي 

من منا لا يرغب بالعيش في بيئة صحية، خصوصاً في ظل التحديات البيئية والاجتماعية والاقتصادية والتي انطلق من خلالها مبادرة برنامج المدن الصحية العالمية، والتي بدأت فعلياً في المملكة العربية السعودية بعد مناقشة في ندوة بين منظمة الصحة العالمية ووزارة الصحة بالمملكة سنة 1998م ــ 1999م .

إن برنامج المدن الصحية يدعو إلى تحقيق الشراكة المجتمعية وذلك بحّث وتشجيع وتحفيز المشاركة الفعّالة من المواطنين في الأمور المتعلقة بالصحة والتي تؤثر في حياتهم، ويشجع دور المرأة ويناشد بمراعاة احتياجات الطفل في كافة المدن الصحية، كما يسعى البرنامج إلى تبادل الثقافة والتراث بين أفراد المجتمع بالمدن الصحية.

البرنامج لا يقتصر على مشاركة أفراد المجتمع بل انه يحث القطاع الخاص والمؤسسات التعليمية مثل الجامعات على جدية المشاركة في برنامج المدن الصحية، وتفعيل دور المؤسسات الصحية والبيئية في المدينة؛ بهدف المساهمة في تطوير الخدمات الصحية والبيئية وبناء شراكة مع البرنامج لاستمرارية التعاون.

كما انه يهتم بتعزيز وتنسيق التعاون بين برامج الصحة البيئية وبرامج الرعاية الصحية الأولية مثل: التثقيف الصحي وتحسين البيئة، والتغذية، ورعاية الأمومة والطفولة، مع مراعاة ذوي الإعاقة، كما يختم أيضا بتنفيذ برامج التوعية الصحية التي تركز على الصحة والبيئة وتنمية المجتمع وفق أولويات المدن.

وإن من أهم ما يقوم به هو العمل على إنشاء أو تطوير وتحسين إمدادات المياه، شبكات المجاري، معالجة النفايات الصلبة، الحد من التلوث البيئي، زيادة المساحات الخضراء والإسكان الصحي، وإقامة شبكة المعلومات لسهولة الاتصال بين المدن، كما يحرص على تعبئة جميع الموارد المتاحة (البشرية وغير بشرية) لدعم برنامج المدن الصحية.

وما يميزه انه يحضى بالمتابعة المستمرة والإشراف المنظم لوزارة الصحة؛ بهدف استدامة المشروع، وذلك بإعداد خطط المتابعة والتقييم لكافة الأنشطة التي يتم العمل عليها.

ختاماً.. إن المدن الصحية في المملكة بلغ عددها حتى الآن 26 مدينة، وهي ثمرة جهود استمرت 16 عاماً من البذل والعطاء ونرجو من الله أن تصبح كل مدن مملكتنا الغالية صحية، وتصبح الصحة نمط حياة يمارسها الجميع.

عن صحيفة إنماء (1)

شاهد أيضاً

احذر!! خمسة أشخاص فقط يغيرون حياتك

ريم النفيعي   “أنت نتاج الأشخاص الخمسة الذين تقضي معظم وقتك معهم.”- جيم رون- . خمسة أشخاص فقط في منزلك أو مكان عملك كفيلون …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *