الرئيسية / غير مصنف / اطرق ابواب السعادة

اطرق ابواب السعادة

  • تهاني محمد علي

لا يقتصر مفهوم السعادة على أحد، ولا يقتصر مفهوم السعادة على طريق واحد؛ بل تتعدد الطرق للوصول ونيل السعادة في كل وقت وحين. حينما تبحث عن بعضها في يومك ستجد أنها قد تكون في إسعاد الغير وجعله يشعر بمشاعر جميلة، تمنحه كلمة شكر وتقدير أو تمدحه علناً أمام الملأ، وقد تكون في إسعاد والديك، وهو أعظم طريق للسعادة حينما تمنحهم الحب والعطاء لا يشترط أن تقدم لهم شيء من غالي الأثمان؛ بل بمساعدتك لهم في أمر من شؤون حياتهم الخاصة تكون قد أدخلت السعادة لقلوبهم. أعد لوالديك طعامهم المفضل حسب ما يرغبون أن يحتويه من مكونات، واصنع لهم جوًا مفرحًا، واجمع أحبتهم في مكان جميل. ابتهج بأبسط اللحظات معهم، وستشعر بقيمة السعادة معهم بكل بساطة لأنك أسعدت أغلى ما تملك في حياتك.
ابحث عن الرسائل القديمة التي تبعث في روحك السعادة وتحفزك لتنهض من جديد وتستعيد منها حيويتك ونشاطك. ركّز على نجاحاتك وتجاهل الفشل بعدم التفكير به بل بالتعلم منه. شارك نجاحاتك مع من تحب .
كل هذه هي طرق بسيطة ذكرتها باختصار، وإلا فإن للسعادة طُرُق وأبواب واسعة تستطيع أنت في كل حال ومكان أن تطرقها.

عن قسم المقالات

شاهد أيضاً

استبشر

مي محمد العلولا استبشر دائمًا بالخير، أمسِك بيد نفسك، تقبلها كما هي، احبها قبل اي …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *