الرئيسية / HOME / آخر الأخبار / إنماءات / أمير القصيم ونائب التعليم يدشن المشروع التعليمي بولادة الأطفال

أمير القصيم ونائب التعليم يدشن المشروع التعليمي بولادة الأطفال

إنماء – بريدة :

يشهد صاحب السمو الملكي الأمير الدكتور فيصل بن مشعل بن سعود أمير منطقة القصيم، وبحضور معالي نائب وزير التعليم الدكتور عبد الرحمن بن محمد العاصمي صباح يوم الأحد القادم الموافق 1/3/1439هـ في مركز الأورام بمستشفى الولادة والأطفال في بريدة، حفل تدشين مشروع (تقديم الخدمات التعليمية للأطفال المقيمين في مراكز الأورام والمستشفيات” ومن في حكمهم، والذي يعد أحد مشاريع مبادرة تطوير التربية الخاصة بوزارة التعليم ضمن برنامج التحول الوطني 2020م.

من جانبها قدرت وكيلة وزارة التعليم لتعليم البنات الدكتورة هيا بنت عبد العزيز العواد لأمير القصيم رعايته لهذا الحفل، مؤكدةَ أن رعاية سموه لهذا الحفل مؤشر على اهتمام قيادة هذا الوطن بالتعليم، والمبادرات الوطنية التي تهدف لتطويره، شاكرة لمعالي وزير التعليم الدكتور أحمد العيسى، ومعالي نائبه الدكتور عبد الرحمن العاصمي دعمهما لإنجاح هذه المبادرة التي تستهدف هذه الفئة الغالية.

> وأضافت العواد أن هذه المبادرة التي بدأت كنواة من خلال الإدارة العامة للتعليم بمنطقة القصيم، تعكس البعد الإنساني والأخلاقي الرفيع الذي يحمله كل من ينتسب للميدان التعليمي في هذا الوطن العزيز.
> وقالت العواد: تسعى المبادرة لتقديم الدعم للطلاب والطالبات المصابين بأمراض السرطان أو الأمراض المزمنة والمقيمين في مراكز الأورام والمستشفيات، والمنقطعين عن المدارس، خلال فترة العلاج، وتوفير فرص التعليم والتقويم لهم داخل تلك المراكز والمستشفيات، عبر توفير الخدمات التعليمية في الفصول التابعة لوزارة التعليم، والتي يتم تخصيصها بالتعاون مع مراكز الأورام والمستشفيات الحكومية.

 مدير عام التعليم بمنطقة القصيم الدكتور عبد الله الركيان، قدم الشكر والتقدير لصاحب السمو الملكي الأمير الدكتور فيصل بن مشعل بن سعود بن عبد العزيز، أمير منطقة القصيم، على دعمه، وتكريمه للمعلمين والمعلمات داخل المركز من خلال الشراكة الفاعلة مع الشؤون الصحية بالمنطقة، كما أعرب الركيان عن سعادته لانطلاق هذا المشروع من منطقة القصيم، ومن خلال الإدارة العامة لتعليم المنطقة.

مجزلاً الشكر والامتنان لمعالي وزير التعليم الدكتور أحمد العيسى، ومعالي نائبه الدكتور عبد الرحمن العاصمي، ولوكيلة الوزارة لتعليم البنات الدكتور هيا العواد، على ما يقدمونه من جهود ودعم، يسهم بشكل مباشر في تعزيز المبادرات النوعية، التي تهدف إلى توفير أعلى متطلبات وظروف التعليم الجيد والمتقدم.

عن راضي زويد

شاهد أيضاً

برنامج وزارة الداخلية الإماراتية “للسعادة والإيجابية”

يوسف العاتي – عجمان :   استعرض برنامج وزارة الداخلية للسعادة والإيجابية من خلال ماذكرته …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *