الرئيسية / غير مصنف / البحث عن المعنى لا عن الاهداف

البحث عن المعنى لا عن الاهداف

  • بيان الحربي

البحث عن المعنى يجعلك أقوى، البحث عن الأهداف وتحقيقها “فكرة مثالية” فالغاية هو: أن تُدرك المعنى الذي من أجله أنت تقاوم الآن.

إنّ فقدان معنى الحياة هو نهاية المطاف لقد مضى الإنسان طيلة حياته يبحث عن سر الوجود والكون، يبحث عن المعنى، ويفسر ما حوله رغبة لمعرفة المجهول، فمن يحيا حياته مُدركًا لمعنى الوجود لا يموت، ومن يحيا حياته سعيًا لتحقيق الغايات فهو يموت بزوال هذه الرغبات.

قد لا يُقصد بالموت هنا بمعناه الحرفي بل المجازي؛ فالنفس لا تقاوم إلا عندما تدرك معنى الوجود، ولماذا ” أنا ” موجود؟ فالبحث عن الوجود وما بعد الحياة غريزة يجب اشباعها عند الإنسان، وإلا فإن حياته ستحظى بالهلاك، القلق الوجودي فطري.

الحياة مبنية على مجموعة من التناقضات الحتمية المصير، الحياة والموت، القلق والاستقرار، الحرية والاحتياج، جميعها وجهان لعملة واحدة، ليس بمقدورك أن تتخلص من الجانب الآخر حتى وإن كانت حقيقته مؤلمة، فكيف لك أن تُدرك معنى الوجود دون الإيمان المُطلق بقيمة ما في الوجود.
من نعمة الإسلام: تحقيقه لمعرفة الغاية لنا من الوجود، سياق الآيات تروي لنا ما سيحدث وما بعد البعث سيكون.
ختامًا :
أنت لا تخوض هذه الحياة في سبيل البحث عن الأهداف وتحقيقها، الحياة ليست فوزًا وخسارة، هي إدراك وإعمار وصناعة إنجاز بإحسان، فأسهم الهدف قد لا تصيب، وليس كل هدفٍ قابل للتحقيق، تجارب الحياة أوسع من أن تقيدها بوضع الأهداف.
أن تقيد حياتك بوضع الأهداف، فهذا يعني بأن حياتك ستصبح ما بين التحقيق وعدم التحقيق، أن الحياة لا تتطلب منك أن تكون في المنتصف ما بين الأمرين.
‏لتقاوم من أجل أن تبحث عن المعنى، لقد خُلقت لغايةٍ منشودة، فالسعي لا يتحقق بالإستراح.
وأعلم جيدًا بأنّ تصفيق الآخرين لك وتحقيقك لمنصب عالٍ ليس بنجاح، النجاح هو أنّ تحقق رسالتك في الحياة وتسعى جاهدًا للغاية التي من أجلها أنت تعيش الآن.
لتجعل من الغاية التي تسعى لتحقيقها باعثًا لك على الحياة.

عن قسم المقالات

شاهد أيضاً

حديث نفس

خالد بن فهد التركي  طِوال العشرين عامًا الماضية اعتدت على أن أجد مساحة من الوقت …

تعليق واحد

  1. الهدف لا يخلو من الغاية .. والمعنى يكمن بالهدف ..

    وهذا لا ينفصل عن هذا بأي امر من الامور الحياتية ..

    هدفي الوظيفة والغاية مادي والمعنى افيد من هم بحاجتي ويكون لي صوت بالمجتمع .. ولايصال هذا المعنى لا يشترط الوظيفة .. الخيارات كثيرة

    معنى الوجود تكمن بالافعال واثبات الذات لا للتساؤل لان الإجابة موجودة منذ زمن.. بقاء الانسان على قيد حياة هي رغبة بحد ذاتها وكانت اساس التقدم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *