الرئيسية / HOME / القطاع الثالث / نائب أمير المنطقة الشرقية: مجلس المنطقة يدعم أفضل الممارسات في المجال التنموي

نائب أمير المنطقة الشرقية: مجلس المنطقة يدعم أفضل الممارسات في المجال التنموي

فاطمة الصانع – المنطقة الشرقية:

أشاد صاحب السمو الملكي الأمير أحمد بن فهد بن سلمان بن عبدالعزيز نائب أمير المنطقة الشرقية بالدور الذي يقوم به مجلس المنطقة الشرقية للمسؤولية الاجتماعية في بناء بيئة مؤسسية تدعم أفضل الممارسات في مجال المسؤولية الاجتماعية والنهوض بالعمل التنموي المتكامل للمجتمع خلال الفترة الماضية ، مقدماً شكره لجميع القائمين على المجلس.

جاء ذلك خلال اطلاع سموه على برامج المجلس وزيارته للركن الخاص به في معرض الأسر المنتجة “صنعتي 2017″، الذي دشنه سموه يوم أمس الاثنين 30/  12/1437هـ الموافق 18/ 12/2017م بتنظيم من غرفة الشرقية بمعارض الظهران الدولية «إكسبو».

وتأتي مشاركة المجلس في المعرض بتخصيص ركن منطلق للتعريف بدور المجلس في المسؤولية الاجتماعية من حيث دعم مشاريع الأسر المنتجة التي تأتي في مقدمة موضوعات المسؤولية المجتمعية، وتلعب دورًا كبيرًا في عملية توازن التنمية المستدامة.

وإيمانًا بالرؤى الواعدة لمجلس المسؤولية الاجتماعية، جاءت مشاركة المجلس بهدف التميز والريادة لتحقيق قنوات تسويقية تضمن للأسر المنتجة والحرفيون دخلاً مستدامًا، يتأصل فيه التراث الوطني والمشغولات اليدوية لتعزيز الهوية الوطنية.

ونوه مجلس المنطقة في مشاركته لمعرض صنعتي2017 بخطط مسبقة تمكن الأسر المنتجة ببناء قيمة مضافة للاقتصاد المجتمعي والمملكة ككل.

ومن جانبه أشارت رئيسة مجلس الأمناء الأميرة عبير بنت فيصل، إلى أن المعرض يسعى لرفع كفاءة الأداء وتشجيع كفاءة جودة الإنتاج بالعمل؛ لتحمل هذه الاسر أبعاداً اقتصادية اجتماعية، كالحد من عوز هذه الأسر وتحويلها من مجرد أُسَر متلقية للإعانات إلى أسر منتجة، مشيرة سموها بأن المعرض له من الدور الكبير في التخفيف من وطأة البطالة والطلب على الوظائف الحكومية.

هذا وأكدت سموها على أن جناح مجلس المسؤولية الاجتماعية ومن خلال فريق العمل المشارك في المعرض سيقدم لزواره أهم المعلومات والبرامج التي تساهم في نشر ثقافة المسؤولية الاجتماعية لبناء مجتمع يطمح بالشمولية والتنمية المستدامة. والمحت بأن الغرفة الشرقية منذ أن تبنت فكرة إقامة معرض “صنعتي” للأسر المنتجة، هدفت إلى تحقيق أمرين، الأول تكوين مُكّون معرفي بكافة الأسر المنتجة في المنطقة ونوعية أعمالها ومنتجاتها، فيما يهدف الثاني إلى وضع الأسر المنتجة ضمن حيز الاهتمام الأولي للغرفة، وذلك بالاستمرار في طرح المبادرات وإقامة الفعاليات والمعارض التسويقية من أجل رفع مستوى الأسر لمرحلة المنشآت صغيرة.

في المقابل أشارت الأمين العام لمجلس المنطقة الشرقية للمسؤولية الاجتماعية لولوة عوّاد الشمري، أن المجلس أولى الأسر المنتجة اهتماما خاصا منذ أُسس لما يترتب عليها من أهمية اجتماعية واقتصادية، هذا وتأتي هذه مشاركات المجلس متناغمة مع البعد الجوهري الذي نعمل عليه في المجلس عبر منصة المبادرات التي تستلهم البعد الإنساني والاجتماعي لصناعة البرامج التي تلبي حاجات المجتمع، مبينةً أن هذه الفئة تحظى بدعم كبير على الصعيد الرسمي وغيره. مشيره إلى رؤية المملكة 2030، وكيف أنها ذهبت إلى توسيع دوائر دعم وتمويل الأسر المنتجة، التي أتاحت لها وسائل التواصل الحديثة فرصًا تسويقية واسعة في المعرض.

img_0531

عن خالد العسبلي

شاهد أيضاً

بدعم وقف الفهد جمعية تأهيل توزع الأجهزة التعويضية لذوي الإعاقة

إنماء – عنيزة : على شرف سعادة محافظ عنيزة الأستاذ عبد الرحمن بن إبراهيم السليم …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *