الرئيسية / HOME / آخر الأخبار / “إعلاميون” يتبنون الفجوة بين متحدثي إمارات المناطق والأعلام

“إعلاميون” يتبنون الفجوة بين متحدثي إمارات المناطق والأعلام

محمد كعوات – الرياض :

عقدت مساء أمس ندوة “متحدثو المناطق .. والفجوة الإعلامية ” ضمن مبادرة “وطن منيع”. والتي نظمها ملتقى إعلاميون وقد أقيمت المبادرة على مسرح الجامعة العربية المفتوحة الشريك الاستراتيجي لإعلاميون. حيث شارك فيها متحدثو إمارات المناطق الكبرى في السعودية وناقشوا من خلالها غياب استخدام منصات التواصل الاجتماعي والفجوة بين متحدثي المناطق والإعلاميين.

حضر الندوة كل من: الدكتور إبراهيم الخطيب المتحدث الرسمي لإمارة الرياض، سلطان الدوسري المتحدث الرسمي لإمارة منطقة مكة المكرمة، سعد آل ثابت المتحدث الرسمي لإمارة منطقة عسير، محمد آل ناجم مدير المركز الإعلامي في منطقة الباحة، بينما قدم اعتذاره أحمد العباسي المتحدث الرسمي لإمارة المنطقة الشرقية، فيما أدار الندوة الزميل مبارك العصيمي المتحدث الرسمي لوزارة التعليم وهو عضو في ملتقى إعلاميون.

تناولت الندوة محاور عده كان أهما؛ مفهوم المتحدث الرسمي في المؤسسات الحكومية وفاعلية التطبيق، وغياب دور بعض متحدثي إمارات المناطق الرسميين، آليات التعامل مع وسائل الإعلام والجمهور، وأيضاً غياب منصات التواصل المباشرة بين أمراء المناطق والمواطنين.

وقد تحدث الدكتور إبراهيم الخطيب المتحدث الرسمي لإمارة الرياض، وشكر المنظمين على هذه المبادرة وتطلع بأن يكون هناك برامج ووش عمل لمعالجة مشاكل التواصل حيث قال: أتينا لمد جسور التعاون مع الإعلام .. ويجب أن نتكاتف ونكثف الجهود لخدمة الوطن والمواطن.
وذكر: أننا نستشعر وجود هذه الفجوة بيننا و وسائل الاعلام ونطمح ان نعالجها ولا شك ان هذه الندوة بداية موافقة للتواصل الدائم بين الطرفين. وأوضح أن غياب المتحدث الرسمي عن الساحة غياب مبرر، ولكن هو امام تحدي التثبت والتأكد من مصداقية المعلومة الذي يأخذ وقته بلا شك، حيث وضح ذلك بحسب دراسة أن 70 % من الشائعات تدور في شبكات التواصل الاجتماعي.

من جانبه تحدث الأستاذ سلطان الدوسري المتحدث الرسمي لإمارة مكة المكرمة  وذكر بأنه لا يوجد فجوة بيننا وبين الاعلاميين ولكن قد يكون هناك سوء فهم.. ودورنا تحّول الى نفي الإشاعات. وبين أن الفجوة الإعلامية توجد بين ثلاث دوائر وهي المتحدث والإمارة والإعلام.. ونحن في إمارة مكة المكرمة نهتم ب الاعلام الجديد. وبرر الفجوة بأن عدم الأهلية الإعلامية للقائمين على وسائط الاعلام الجديد دور في الفجوة بين المتحدث الرسمي و الاعلاميين.

كما ذكر بأن سمو أمير مكة الامير خالد الفيصل هاتفه الخاص مفتوح دائم لأي استفسار وتوضيح اعلامي،  ولعل ما حصل في درة العروس مؤخراً وسرعة تجاوبه اقرب دليل لذلك، كما يعقد سموه جلسة أسبوعية مع الإعلاميين للنقاش حول المشاكل التي يواجها الأعلام، وسمو الامير خالد الفيصل على تواصل مباشر معي كمتحدث رسمي وعلى مدار الساعة للمتابعة الاعلامية لأخر مستجدات وقضايا المنطقة.

كما شارك الندوة الأستاذ سعد آل ثابت المتحدث الرسمي لإمارة منطقة عسير حيث بيّن أن دور المتحدث الرسمي ان يقدم معلومات عن المنشأة للناس وانه حلقة وصل فاعلة بين الإمارة وكافة أبناء المنطقة.

وقدم الأستاذ محمد آل ناجم مدير المركز الإعلامي في منطقة الباحة تجربة الباحة في انشاء المركز الاعلامي. وذكر خلال عرض تجربة المركز بأن سمو أمير الباحة أراد ان يخرج الجوانب الإعلامية من الإجراءات الرسمية كجهاز حكومي فوجه بتأسيس المركز الاعلامي خارج مبنى الأمارة.

كان لفئة الاحتياجات نصيب من المشاركة حيث وفر إعلاميون مترجم لغة إشارة، وقد تحدث الزميل صلاح المالكي رئيس الاعلاميين الصم بمداخله في الندوة حيث عاب وانتقد المتحدثين الرسميين تجاهل الإعلاميين من فئة الصم، وطالب إمارات المناطق ومحدثيها بتوفير لغة الإشارة في فعالياتهم الإعلامية كما أثنى في الوقت ذاته إعلاميون تعاونهم وحرصهم على مشاركتهم الندوة.

وفي نهاية الجلسة تم تكريم المشاركين والرعاة وأخذ الصور التذكارية.

whatsapp-image-2018-01-24-at-15-09-32-1

عن محمد كعوات

شاهد أيضاً

“مجمع المحاكم” إضافة نوعية تطويرية لمنطقة قصر الحكم

أزهار الخزاعي – الرياض ضمن البرنامج المتكامل الذي وضعته الهيئة العليا لتطوير مدينة الرياض للنهوض …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *