الرئيسية / HOME / مقالات / الحياة عطاء

الحياة عطاء

  • ملاك السليمان

إن أفضل وأجمل الأشياء في العالم لا يمكن رؤيتها أو لمسها، بل تشعر بها في قلبك كالعطاء.
فكل ما تنفقه يذهب، وكل ما تحتفظ به سيحصل عليه أحدهم، وكل ما تعطيه هو ماتملكه للأبد.
فعطاء المال: إن كل ما تعطيه اليوم يصبح عشرة أضعاف عندما تسترده وربما لاتسترده الآن ولا من المصدر ذاته، ولكن قانون الأرتداد موجود دوماً، وستدهشك الوفره التي تحيط بك من كل جانب إننا نحيا بما نقدمه للآخرين.

يقول ونستون تشرشل:
” نعيش مما نحصله، ولكن نصنع حياة مما نعطيه”
فالنعم التي نتلقاها مقابل عطائنا لا تُعد، فعندما تمنح المال للآخرين بمحبة وقلب نقي فإن الله يملأ حياتك وبوفرة في كل مجال وستشعر بالأرتياح وبسعادة أكبر.

وعندما نتحدث عن الوقت فالأنسان لدية ٢٤ساعة أو ١٤٤٠ دقيقة كل يوم يستطيع كلمنا أن يستخدم بعض من هذا الوقت لمساعدة الآخرين.

وهناك قول صيني مأثور:
“إن اليد التي تقدم الورود لابد أن يعلق بها قليل من عبيرها”

فالعطاء لا يتوقف على وجود المال فقط إن مجرد وجود النوايا الحسنة لديك يعتبر عطاء، بمعنى أن مجرد تفكيرك بالعطاء يعني أن الله يباركك وسيفتح لك أبواباً عديدة للعطاء، وكلما أعطيت أكثر ستحصل على الأكثر فكل من يرغب بتقديم الخير للآخرين فإنه يخدم بذلك نفسه.

عن قسم المقالات

شاهد أيضاً

السعودية العظمى فوق هام السحب

دفاطمة بنت عبدالباقي البخيت لم تكن مدة حكم الملك عبدالعزيز آل سعود رحمه الله مجرد …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *