الرئيسية / الأخبار / فعاليات وملتقيات / ربط إلكتروني بين جمعية البر بالشرقية وجمعية البركة الخيربة بالدمام

ربط إلكتروني بين جمعية البر بالشرقية وجمعية البركة الخيربة بالدمام

مريم المغربي-الدمام:

وقعت جمعية البر بالمنطقة الشرقية وجمعية البركة الخيرية للخدمات الاجتماعية بالدمام يوم أمس اتفاقية تعاون مشترك للتعاون في عدة مجالات وقال الأمين العام لجمعية البر بالمنطقة الشرقية سمير بن عبد العزيز العفيصان أن الاتفاقية شملت التعاون من أجل ضبط بيانات المستفيدين من الأسر المحتاجة.

من خلال وجود آلية إلكترونية للربط بين بيانات الأسر المستفيدة من جمعية البر بالمنطقة الشرقية وبيانات الأسر المستفيدة من جمعية البركة بالدمام لمنع الازدواجية في استفادة هذه الأسر من المساعدات المقدمة من الجمعيتين قائلا أن بعض الأسر المحتاجة قد تلجأ إلى جمعية البر لتلقي المساعدات المادية وتلجأ في الوقت ذاته لجمعية البركة لتلقي نفس نوع المساعدة .

مبينا أنه في حالة حدوث ذلك فإنه سيقلل من فرص العديد من الأسر الأخرى في توفير المساعدات المادية لهم حيث ستحصل هذه الأسر على حق غيرها من الأسر المحتاجة في تلقي المساعدات والدعم واصفا هذا الربط الإلكتروني لبيانات المستفيدين بأنه حل فعال لمنع وجود هذه الظاهرة.

فحينما يتم إنشاء هذا الربط سيقوم الباحث الاجتماعي بالدخول على نظام البيانات للتأكد من عدم تسجيل الأسرة في جمعية البركة ويقوم الباحثين بجمعية البركة بالعمل ذاته حينما تتقدم الأسر لديهم لتلقي المساعدة للتأكد من عد تسجيل نفس الأسر بجمعية البر بالمنطقة الشرقية ودعا العفيصان إلى تعميم هذا الربط في البيانات ليشمل كافة جمعيات المنطقة في قاعدة بيانات واحدة.

من جانبه أكد المهندس خالد بن عبدالعزيز الشلالي رئيس مجلس إدارة جمعية البركة الخيرية بالدمام ان هذة الاتفاقية تاتي لترسيخ وتوثيق التعاون السابق وتطويرة والتعاون والتنسيق المشترك والتكامل في كل ما يعود نفعه على المستفيدين من خدمات الطرفين من البرامج والمشاريع والخدمات.

وقد تضمنت الاتفاقية ايضاً على السعي المشترك لتاهيل المستفيدين وتحقيق التنمية المستدامة لهم وتبادل الخبرات والكوادر والمواد العلمية والتعاون في تذليل العقبات التي تواجه الطرفين في سعيهما لتحقيق هذة الاتفاقية . كما واتفق الطرفان على ان تتوجه جهود جمعية البر الى دعم الاسر المستفيدة التي يعولها الرجال وتتوجه جمعية البركة الخيرية الى دعم الاسر المستفيدة من النساء حسب المعايير وذلك تاكيداً على استمرار تقديم الخدمات لجميع الاسر المسجلة لدى الطرفين.

وقد ابدى المهندس خالد الشلالي سعادته بتوقيع هذة الاتفاقية لما تتمتع به جمعية البر من امكانيات واحترفية في العمل وقال سيكون هناك تبادل الخبرات بين منسوبي جمعية البر وجمعية البركة ذكوراً واناثاً في مجال المجالات لحضور اللقاءات والملتقيات الخيرية والدورات وبرامج العمل التطوعي وسيعمل بهذة الاتفاقية لمدة ثلاث سنوات.

وبين المهندس الشلالي تعتبر هذة عمل تكاملي بين جمعية البر بالشرقية وجمعية البركة الخيرية بالدمام من اجل خدمة المستفيد ويتضمن تبادل المعلومات الخاصة بين المستفيدين تفادي لازدواجية الدعم والاستفادة من جميع المرافق والخدمات فيما بينهم واكد بان الهدف المستقبلي سيكون ربط اكتروني بين جمعية البر وجمعية البركة الخيرية.

واشار المهندس الشلالي أن جمعية البركة تبحث حالة الأسرة جيداً لتضمن عدم تلقيها المساعدات من جهة مماثلة واصفا الربط الإلكتروني لبيانات المستفيدين مع جمعية البر بالمنطقة الشرقية بأنها خطوة جيدة ومتقدمة ستسهم بشكل كبير في تدقيق صرف المساعدات لمستحقيها.

وأكد الشلالي خلال توقيع الاتفاقية على حرص جمعية البركة على استفادة جميع الجمعيات الخيرية من نادي البركة الاجتماعي بالدمام الذي تشرع الجمعية في افتتاحه قريباً.

68b81929-c66f-43b1-b2a3-a28816e05718

67eda98b-e87b-49cb-81c1-4025fabe4dc2

شاهد أيضاً

مشاركة 50 طالبًا بمشاريع مبتكرة بمعرض التخرج بكلية الهندسة بالباحة

علي الزهراني – الباحة : افتتح معالي مدير جامعة الباحة الدكتور عبدالله بن يحيى الحسين …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *