الرئيسية / HOME / آخر الأخبار / معرض كتاب الرياض يدفع الأدبية لتبني خطاب عصري

معرض كتاب الرياض يدفع الأدبية لتبني خطاب عصري

روان الجميل – الرياض :

كشفت الفعاليات الثقافية لمعرض الرياض الدولي للكتاب 2018، عن خطاب منبري التناول، يعتمد إستراتيجية المنصات التفاعلية، حاز إعجاب ورضا غالب زوار المعرض، وعبر عدد من المثقفين عن تأييدهم للطريقة التي يقدمها المعرض لإيصال الرسالة والمنتج الثقافي للجمهور.

أجنحة بلا ابتكار
انتقد رئيس نادي جدة الأدبي الدكتور عبدالله السلمي، التقليدية التي تقدم الأندية الأدبية نفسها خلال مطبوعاتها عبر أجنحة معارض الكتب دون ابتكار جاذب، إضافة إلى غياب الأنشطة التفاعلية مع زوار المعرض، مؤكدا أن الثقافة فعل له انعكاساته على المجتمع متى ما قدمت بطريقة ملهمة، مضيفا أن على الأندية أن تغير من أسلوبها الحالي، خلال أنشطة حركية لا تقتصر على الاكتفاء بعرض الكتب فقط. وقال السلمي، على الأندية الأدبية أن تواكب خطة التحول الوطني ورؤية 2030، خلال تفعيل مسارات جديدة لتتخلص من رتابة الأداء الحالي لها، وهو ما بحثه اجتماع رؤساء الأندية وخرجوا بعده برؤية لمشروع ثقافي متكامل للمرحلة القادمة، كما نعلق آمالا كبيرة على هيئة الثقافة التي تم إقرارها مؤخرا.

مفاهيم جديدة للثقافة
يرى الرئيس الأسبق لأدبي جازان عمر طاهر زيلع، أن الخطاب المنبري في الأندية الأدبية يجب أن يتنازل عن نخبويته وخطابيته، وأن ينتبه إلى فوارق الثقافة بين الأجيال، فجيل الآباء الذي قدم في فترة ما منجزا يعدّ تأسيسيا، كانت له فرصته التي خدمت وقتها وتطلبتها المرحلة، وعلى الإدارات الحالية والقادمة أن تفكر في أساليب تتماهى مع العصر ومتغيراته، والمفاهيم الجديدة للثقافة والحراك الثقافي.

مضيفا، بأن فكرة المراكز الثقافية ربما تكون خيارا جيدا، كونها ستقدم المنتج الثقافي بطريقة تفاعلية أكثر وأقرب إلى المتلقي. 
وقال، حاليا نقدم الخطاب الثقافي للنخب فقط، وكأننا نحدث أنفسنا، فمعظم الجمهور من الجيل الجديد لا يعرف ما الأندية الأدبية؟، وما غاياتها؟، وأتوقع أن التحول سيكون مؤسساتيا يتجه بالفكر والثقافة إلى الجيل الجديد بطريقة تناسب تفكيره وهمومه.

عن روان الجميل

شاهد أيضاً

ECE0C4C0-ABAE-40E5-AE26-C459B0659286

مؤسسة الملك عبدالعزيز و جامعة المؤسس يختتمان (موهبة) بتكريم المبدعين

إنماء: نيابة عن مدير جامعة الملك عبدالعزيز بجدة الأستاذ الدكتور عبدالرحمن بن عبيد اليوبي، رعى …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *