الرئيسية / HOME / فعاليات وملتقيات / البابطين يفتتح المعرض الأول لجماعة فنون الجبيل التشكيلية

البابطين يفتتح المعرض الأول لجماعة فنون الجبيل التشكيلية

بدر القحطاني – الجبيل:

افتتح مدير عام فرع وزارة الثقافة والإعلام بالمنطقة الشرقية الأستاذ ماجد بن محمد البابطين وبحضور مدير جمعية الثقافة والفنون بالدمام الأستاذ يوسف الحربي ومدير العلاقات العامة بفرع الوزارة الأستاذ ابراهيم آل عبيه، مساء اليوم (الخميس) الموافق ٥ أبريل٢٠١٨ المعرض الجماعي الأول لجماعة فنون الجبيل التشكيلية في قاعة عبدالله الشيخ للفنون بمقر جمعية الثقافة والفنون بالدمام ، وذلك بمشاركة أكثر من 42 عملاً فنيا لعدد 24 فنان وفنانة تشكيليين من محافظة الجبيل وعدد من ضيوف شرف المعرض.

وأوضح المشرف العام على الجماعة محمد الهلال أن المعرض الأول الجماعي للجماعة، يستمر خمسة أيام، ويهدف إلى إبراز فنون محافظة الجبيل والتعريف بإبداعات أعضاءها وذلك ضمن المبادرة المجتمعية للعنود الدولية لتنظيم المعارض والمؤتمرات، في دعم المواهب الفنية وإبراز عطاءاتها ، وخلق جسور من التواصل بين الفنانين التشكيليين، داخل الجبيل وخارجها.

وفي حديث لمدير جمعية الثقافة والفنون في الدمام يوسف الحربي قال: المعرض تنوع بأساليبه التجريدية والواقعية والانطباعية والسريالية وبين الخامات العديدة من ألوان زيتيه و أكريليك وباستيل والفحم والرصاص وحتى الرسم الرقمي والتي جسد من خلالها الفنانون العديد من المواضيع كالطبيعة الصامتة والتراث وغيرها من مواضيع الفن المعاصرة التي تعبر عن الإحساس العميق للفنان في التعبير عما يلمسه و يتأثر به ، و يدعم المعرض العديد من الأسماء الجديدة الشابة وتعتبر مثل هذه المعارض الجماعية فرصة جيدة لكل المشاركين للتعرف على الأساليب الجديدة بالساحة بالإضافة إلى التعرف على الجو الفني العام بالمنطقة بالإضافة لكونها تغذية بصرية وثقافة فنية لها لغتها الخاصة التي تخاطب بها المتلقي وتؤثر على حواسه و مشاعره لتلهمه فكرياً و وجدانياً وهي طريقة جيدة للتعرف على العديد من الآراء والأفكار وتنمية الخبرة الفنية عن طريق التأمل أو المناقشات المباشرة و يأتي دور جمعية الثقافة و الفنون كداعم و حاضن للعديد من هذه المعارض الفنية بمختلف توجهاتها وانتماءاتها الفنية لتقدم للمجتمع وسيلة من أهم الوسائل في تنمية طاقات الإنسان الفكرية ذات العمق الإنساني . و تربط من خلالها أجيال الماضي و الحاضر و المستقبل.

بعدها كرّم البابطين الرعاة والمشاركين وسجل كلمة في سجل الزيارات أعرب خلالها عن شكره وتقديره للقائمين على المعرض منوها بالدور الذي تلعبه جمعية الثقافة والفنون في مثل هذه الفعاليات والمعارض الفنية ودعم الفنانين والفنانات التشكيليين وإبراز فنونهم وأعمالهم .

يذكر أن جماعة فنون الجبيل التشكيلية تضم نخبة من الفنانين والفنانات التشكيليين على مستوى الجبيل، وبرزت مشاركاتها الفاعلة في عدد من المعارض والمهرجانات، وتسعى إلى تفعيل الحراك التشكيلي في الجبيل بشكل خاص والمنطقة بشكل عام.

عن بدر القحطاني

شاهد أيضاً

جمعية الكشافة تواصل مُشاركتها في ورشة دعم ودمج اللاجئين والمهاجرين في بروكسل

انماء – الرياض :  تواصل جمعية الكشافة العربية السعودية مُشاركتها في ورشة العمل المتخصصة لدعم …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *