الرئيسية / HOME / فعاليات وملتقيات / تعليم الرياض يكرّم حافظات القران الكريم والسنة النبوية

تعليم الرياض يكرّم حافظات القران الكريم والسنة النبوية

شيخة بن دخيل – الرياض :

كرمت إدارة التوعية الإسلامية بالإدارة العامة للتعليم بمنطقة الرياض الفائزات بالمركز الأول في مسابقة حفظ القرآن الكريم بفروعها المتعددة والسنة النبوية المطهرة للعام الدراسي الحالي ١٤٣٨ / ١٤٣٩ هجري في قاعة مدارس غراس الأخلاق الأهلية وحضرت حفل التكريم المساعدة للشئون التعليمية بالرياض ريم الراشد كما حضر التكريم عدد من القيادات التعليمية ومديرات مكاتب التعليم بتعليم الرياض .

بدأ الحفل بتلاوة من القرآن الكريم قرأتها الطالبة رؤى أحمد الخليفي من مدارس غراس الأهلية ثم ألقت أسماء الوهيبي قصيدة نظمتها بعنوان ( همم تحاكي القمم ) بعدها استمع الحضور إلى نماذج من تلاوة الحاضرات ، ثم ألقت نوف العنقري معلمة بالثانوية الرابعة محاضرة بعنوان أثر القرآن في تربية الناشئة بعدها قدمت أروى السلطان من الابتدائية ٢١ لتحفيظ القرآن فقرة رحلة حافظة ثم أبدعت طالبات ابتدائية ٢١ لتحفيظ القرآن في تقديم ملحمة (هذا الحبيب يا محب) واختتم الحفل باستعراض تجربة ناجحة في تفعيل المسابقات قدمتها إكرام القحطاني .

وابتهاجاً بهذه المناسبة هنأ مدير عام التعليم بمنطقة الرياض حمد الوهيبي بنياته الحافظات الحاصلات على المركز الأول في جميع فروع المسابقات وقال : إن تعليم الرياض ليفخر بهذه الكوكبة من الطالبات والموظفات اللاتي بذلن أوقاتهن في خير ما تنفق به الأوقات والأعمار.

كما قدّم الوهيبي شكره الجزيل لقيادة البلاد الرشيدة لما تبذله من جهود في العناية بكتاب الله وسنة رسوله الكريم وشكر الوهيبي مشرفات ومسؤولات التوعية الإسلامية لحسن المتابعة ولقائدات المدارس وأولياء الأمور ولكل من ساهم في التحفيز على المشاركة .

هذا وقد اوضحت “ريم الراشد” وهي تكرّم الفائزات :إن من أجل النعم علينا أن شرفنا الله تعالى بالعمل في خدمة كتاب الكريم وسنة نبيه محمد صلى الله عليه وسلم وإن مما يشرح الصدر ويملأ النفس بالفرح والسرور رؤية بناتنا الطالبات وهن يتنافسن في حفظ كتاب الله وسنة نبيه محمد صلى الله عليه وسلم واللاتي سيكنّ بإذن الله بذرة طيبة وثمرة مباركة يمتد عطاؤها للعباد والبلاد.

وإن تعليم الرياض ليفخر بهذه الكوكبة من الطالبات والموظفات اللاتي بذلن أوقاتهن في خير ما تنفق به الأوقات والأعمار.

وقدمت الراشد في هذا المقام الشكر الجزيل لقيادتنا الرشيدة لما تبذله من جهود في العناية بكتاب الله وسنة رسوله والذي تجسد في تنوع المسابقات والجوائز لإذكاء روح التنافس بما يعود على النشء بالنفع في دنياهم وآخرتهم كما شكرت مشرفات ومسؤولات التوعية الإسلامية لحسن المتابعة ولقائدات المدارس وأولياء الأمور .

من جانبها أكدت مديرة التوعية الإسلامية بتعليم الرياض ماجدة العصلاني أن من النعم العظيمة والمنح الجسيمة أن سخر لنا المولى سبحانه وتعالى دولة مباركة قامت على القرآن الكريم والسنة فجعلت كلام الله الفيصل في أحكامها وتعاملاتها وعكفت على نشره وتعليمه حتى تبوأ القرآن الصدارة في الاهتمام والعناية وذلك من خلال تنظيم المسابقات المحلية والدولية.

وأن مما يبهج النفس ويشرح الصدر ويجلب الطمأنينة أن نرى بناتنا عاكفات على كتاب ربهم تلاوة وحفظاَ وتدبراً لأن القران العظيم خير ما يربي البشرية ويقود الإنسانية للخير وبه تصلح حال الأمه ويعلو مجدها وإن مما يزيدنا فرحاً وسعادة رؤية بناتنا يتنافسن على حفظ كتاب الله في همة عالية وطموح وثاب يحفزهن على ذلك رعاية كريمة من ولاة أمرنا .

وخاطبت العصلاني الفاىزات بقولها : نحمد الله أن يسر لكم التمام ووفقكم لخير ما تنفق فيه الأعمار وأن اصطفاكم فجعلكم من أهل الله وخاصة فاخلصوا النية لوجه الله محبة له ولكتابه وأوصتهن بدوام مراجعته وتطبيق أحكامه وتوجيهاته كما أوصيكم بالحرص على تدبر القرآن

وختمت العصلاني حديثها بالشكر الجزيل لولاة أمرنا حفظهم الله على رعايتهم لهذه المسابقات ودعمهم لها

وما انتشار حلقات تحفيظ القرآن الكريم في ربوع بلادنا إلا دليل على هذه الرعاية والعناية .

والشكر موصول لمشرفات التوعية الإسلامية في المكاتب على الاهتمام والمتابعة ، وسألت الله العظيم أن يجزي القائمين والمشرفين على هذه المسابقات أوفر الجزاء وأعظمه وأن يمدهم بعونه وتوفيقه وأن ينفع بهذه المسابقات الإسلام والمسلمين وأن يكون فاتحة خير وعز لهم .

الجدير ذكره أن تعليم الرياض كرم ٣٣ حافظة للقرآن الكريم والسنة النبوية المطهرة ٢٧ طالبة.

img-20180414-wa0021

img-20180414-wa0024

عن فهد آل جبار

شاهد أيضاً

فيصل بن بندر: نقدر احتفالية تعليم الرياض لأنها تؤسس في نفوس أبنائنا حب الوطن

إنماء – الرياض: رعى صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن بندر بن عبدالعزيز آل سعود، …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *