الرئيسية / HOME / القطاع الثالث / “الإمارات لمتلازمة داون” تشيد بقانون التطوع

“الإمارات لمتلازمة داون” تشيد بقانون التطوع

روان الجميل – دبي :

ثمّنت جمعية الإمارات لمتلازمة داون في دبي إصدار صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، القانون رقم «5» لسنة 2018، بشأن تنظيم العمل التطوعي في دبي، الذي يهدف إلى وضع الضوابط التي تكفل تشجيع وحماية المتطوعين وتنمية المسؤولية الاجتماعية لدى أفراد المجتمع، وقالت الجمعية، في بيان لها، إن القرار يمثل نقطة تحوّل في المشهد التطوعي للإمارة، وعاملاً محفزاً لتحقيق المزيد من العطاءات والمكتسبات على مستوى العمل التطوعي المتخصص، مؤسساً بذلك لمرحلة جديدة من العمل التنموي المجتمعي.

وأشارت الدكتورة منال جعرور، رئيس مجلس إدارة الجمعية، إلى أن القانون الجديد يمثل حافزاً ودعماً متواصلاً من صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم للعمل التطوعي في الدولة، ودبي خاصة، ويعكس حرص سموه الكبير وسمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي، على دعم العمل التطوعي والارتقاء به، وسط ما يشهده قطاع العمل التطوعي من ازدهار في الأنشطة والفعاليات والارتقاء بالممارسات، ما يستوجب قانوناً حديثاً يواكب هذه التطلعات.

وقالت إن القانون سيعزز شمولية مفهوم العمل التطوعي، ويأتي ليؤكد من جديد أن العمل التطوعي لا يختص بفئة أو جهة معينة، بل هو مسؤولية مشتركة تقع على جميع أفراد المجتمع، وعمل إنساني نبيل هدفه النهوض بالمجتمع إلى آفاق جديدة من الرخاء والازدهار، وله انعكاسات إيجابية على الفرد والمجتمع، لذا أصبح ركيزة أساسية في بناء المجتمع، ووسيلة مهمة لتعزيز التماسك الاجتماعي بين أفراده، وخير مقياس على تقدم الدول وحضارتها.

وأكدت الدكتور منال جعرور أن جمعية الإمارات لمتلازمة داون بدبي ستواصل تكثيف الجهود لتعزيز المفهوم الاجتماعي للتطوع بكل أنواعه، وتوظيف الخطط والمقاربات العملية الرامية إلى إبراز دوره الحضاري في تنمية المجتمع، وتسليط الضوء على أثره الإيجابي على أصحاب الهمم، والعمل مع عموم الأعضاء لتعميق خبراتهم في المجال التطوعي ورفع كفاءتها.

عن روان الجميل

شاهد أيضاً

بدعم وقف الفهد جمعية تأهيل توزع الأجهزة التعويضية لذوي الإعاقة

إنماء – عنيزة : على شرف سعادة محافظ عنيزة الأستاذ عبد الرحمن بن إبراهيم السليم …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *