الرئيسية / HOME / فعاليات وملتقيات / برعاية الأمير “سعود بن نايف” انطلاق مبادرة لموا شملي بالاحساء مطلع رمضان

برعاية الأمير “سعود بن نايف” انطلاق مبادرة لموا شملي بالاحساء مطلع رمضان

مريم المغربي – الاحساء:

وافق صاحب السمو الملكي الامير سعود بن نايف بن عبدالعزيز أمير المنطقة الشرقية على رعاية مبادرة لمو شملي بأسرتي التي ستقام مطلع شهر رمضان المبارك واكد سموه على أهمية اتباع الأنظمة ومراعاة أسباب المديونيات قبل إطلاق سراح النزلاء، واكد سموه على اهمية تسويق مثل هذه المبادرات من اجل اشراك المجتمع في صنع المعروف وابراز اللحمة الوطنية من خلال مشاركة أبناء الوطن وإسهامهم في إطلاق سراح نزلاء السجن مع اهمية مراعاة الضوابط التي تضمن حقوق الآخرين.

جاء ذلك خلال استقبال سموه بمكتبه بديوان الإمارة اليوم الثلاثاء لرئيس محكمة التنفيذ بالاحساء رئيس اللجنة الاشرافية لمبادرة لموا شملي باسرتي فضيلة الشيخ محمد بن سليمان الموسى وامين عام جمعية البر بالاحساء المهندس صالح بن عبدالمحسن العبدالقادر ومدير عام جمعية التنيمة الاسرية بالاحساء الدكتور خالد الحليبي ورئيس مجلس ادارة مؤسسة قبس الدكتور احمد البوعلي ومدير ادارة البحث الاجتماعي، بجمعية البر عبدالمنعم الحسين وممثل غرفة الاحساء ابراهيم الدوسري.

حيث استعرض رئيس محكمة التنفيذ بالاحساء رئيس اللجنة الاشرافية لمبادرة لموا شملي باسرتي فضيلة الشيخ محمد بن سليمان الموسى أبرز نتائج المبادرة التي نفذت بالاحساء رمضان الماضي والتي انطلقت برعاية صاحب السمو الأمير بدر بن محمد بن جلوي ال سعود محافظ الاحساء من خلال التقرير الختامي، الذي أوضح بانه تم اطلاق سراح 52 سجينا معسرا ممن تسبب الديون في سجنهم بعد اكتمال مبالغ الديون التي اسهم في جمعها رجال الاعمال والشركات وفاعلي الخير من أهل الاحساء.

وأكد الشيخ الموسى بان مبادرات الخير والعطاء والتكاتف والتراحم ومبادرة الاحساء هذه قد شع نورها بدعم لا محدود من صاحب الايادي الكريمة البيضاء صاحب السمو الملكي الأمير سعود بن نايف بن عبدالعزيز أمير المنطقة الشرقية –حفظه الله- وبموافقة ورعاية صاحب العزم والبذل صاحب السمو الأمير بدر بن محمد بن جلوي محافظ الاحساء -حفظه الله- وبتأييد من معالي وزير العدل الدكتور وليد بن محمد الصمعاني انطلقت هذه المبادرة بتبني محكمة التنفيذ بالاحساء لها، بمشاركة مؤسسات العمل الخيري والاجتماعي والمالي جمعية البر بالاحساء، جمعية التنمية الاسرية، غرفة الاحساء، لتكتمل منظومة العمل بهذه المبادرة والتي انطلقت بتشكيل اللجان وتوزيع المهام في غضون زمن قصير.

وأضاف الشيخ محمد الموسى بان اللجنة وضعت ضوابط لهذه المبادرة لتشمل أكبر عدد ممكن من السجناء وهي:  سقف المبلغ الأعلى للدين  150 الف ريال، ان لا يكون على السجين تعميم او إيقاف في قضايا جنائية او حق عام، ان لايكون السجين ممن ثبت تساهله او تلاعبه باموال الناس، ان لا يكون الدين لسبب غير مشروع.

وأكد الشيخ محمد الموسى بان عدد المسجونين المستفيدين من المبادرة 52 مدينا وبلغ مجموع ديونهم الاصلية قبل الاسقاط والتنازل 7.118.788 مليون ريال، وأصبح مجموع مبالغ الديون بعد التنازل 4.379.889 مليون ريال، ليصبح مجموع المبالغ المسقطة من الديون 2.738.899 مليون ريال.

وختم الشيخ الموسى كلمته بالشكر للأمير سعود بن نايف على موافقته الكريمة لرعاية المبادرة والتي انطلقت رمضان الماضي بتوجيهات سموه الكريمة، وكما شكر سمو الامير بدر بن محمد بن جلوي محافظ الاحساء على دعمه للمبادرة وكما شكر الموسى كافة اللجان العاملة من رؤساء وأعضاء على جهودهم المبذولة في إنجاح فعاليات المبادرة في نسختها الاولى.

عن مريم المغربي

شاهد أيضاً

جمعية الكشافة تواصل مُشاركتها في ورشة دعم ودمج اللاجئين والمهاجرين في بروكسل

انماء – الرياض :  تواصل جمعية الكشافة العربية السعودية مُشاركتها في ورشة العمل المتخصصة لدعم …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *