الرئيسية / HOME / آخر الأخبار / إنماءات / المرأة القائدة لعجلات التنمية

المرأة القائدة لعجلات التنمية

أحمد باشميل – جدة :

في ظل القيادة الرشيدة وحكمة العظماء في هذه الدولة المعطائة، تم اقرار السماح بقيادة المرأة، وماهي الا بداية عهد جديد في الدولة السعودية، وكلنا سائرون في خطى التطوير والتنمية لما فيه مصلحة البلاد.

لاجديد في اهتمام خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان -حفظه الله- لما فيه مصلحة الوطن والمواطن بما يخدم الدين وتحت شعار “لا اله الا الله محمد رسول الله”، واهتمام ولي العهد محمد بن سلمان – حفظه الله- بشباب المملكة والجيل الجديد واهتمامه بالمرأة.

قديما في التاريخ كانت المرأة قائدة لاكثر من مجرد 4 عجلات على الطريق، فقد كانت المرأة قديما قائدة لدول ومازالت، وكقائدة سياسية وتجارية وقانونية والكثير من مظاهر القيادة، والنجاحات العظيمة كقائدة.

وكيف ناتي في امور المرأة القائدة ولا نذكر القائدة “كليوباترا” ملكة مصر القديمة، وحنكتها وذكائها ودهائها في قيادة هذه الدولة العظيمة، وغيرها من القائدات ك “ديلما روزيف” و “انديرا غاندي” و “كونداليزا رايس” و “هيلاري كلينتون” ونجاحاتهم وتميزهم في القيادة في مختلف اشكال القيادة ومختلف الازمان.

ولا يخفى علينا القائدات العربيات ومنهم “نوال المتوكل” وزيرة الرياضة بالمغرب الشقيق وهي اول امرأة تشغل هذا المنصب بالدول العربية، و”غادة المطيري” كرئيسة مركز ابحاث في جامعة كاليفورنيا والذي يختص باستخدام تقنيات النانو في الطب، والمعمارية العراقية-البريطانية “زها حديد” والتي صنفتها “التايمز” كاحد الشخصيات المؤثرة في العالم فهي أوّل إمرأة تحوز جائزة بريتزكر للعمارة في 2004 وعيّنت سفيرة اليونسكو من أجل السّلام في 2010، و “فاطمة الفهريّة” مؤسّسة أول جامعة في التّاريخ وهي جامعة القروين بالمغرب، والقانونية “هدى باشميل” اول سعودية تحصل على ماجستير في القانون التجاري الدولي في مجال حماية المستثمرين الاجانب، والعديد من الرموز النسائية العربية البارزة في امثلة المرأة القائدة.

وفي تعليق مدير العلاقات العامة والاعلام بالهلال الاحمر والمتحدث الرسمي بجدة الاستاذ “عبدالله بن احمد ابو زيد” عن قيادة المرأة قائلا: تستعد العديد من السيدات للقيادة في شوارع المملكة ابتداء من اليوم الاحد بعد حصول عددا كبير من السيدات على رخص قيادة المركبات بعد صدور القرار السامي الذي يسمح للمرأة بقيادة المركبة في المملكة، وأكد “ابو زيد” أن الوضع الحالي مع قيادة المرأة طبيعي جدا، ولا يوجد أي استنفار لرجال الهلال الاحمر، حيث يعتبر العمل اليوم كأي يوم عمل عادي نتلقى به جميع البلاغات كما سبق.

وأكدت القانونية “هدى باشميل” بأن الدولة السعودية تراعي في كل قراراتها ومنذ تأسيسها خصوصية المرأة موضحة بأن قرار خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز -حفظه الله- جاء تأكيدا على ان تكون قيادة المرأة ضمن الضوابط الشرعية مهتمة بالمرأة ومصلحتها بما يتلائهم مع هوية الدولة ونظامها الاساسي للحكم وضمن هويتها الاسلامية.

واوضحت الاخصائية النفسية الاستاذة “فاطمة أحمد السليماني” بأن المجتمع الان مؤيد ومعارض لقيادة نساء منزله، وأن ردة الفعل المتوقعه عكسيه لإنها ردة فعل انفعالي ويكمن دورنا بتوعية المجتمع لتقبل هذا القرار والنظر الى ايجابياته وترك سلبياته وتطبيقه بالطرق السليمة بما يخدم الوطن والمرأة.

وبينت الاعلامية” صباح الحربي” على اهمية اعتماد المرأة على نفسها وخدمة هذا القرار لزيادة اعتمادية المرأة في حدود الشريعة الاسلامية، وتبارك لكل امرأة حصلت على رخصة القيادة وبدأت القيادة من اليوم بالشكل السليم وبعد التدريب الجيد.

واضافت الدكتورة “سارة عبدالله بن سلمان” طبيبة الامتياز في تخصص الطب البشري والجراحة بأن قيادة المرأة اضطرار وليست افتخار، وقد تكون باب من ابواب الزرق للبعض او بر الوالدين للبعض الآخر واستقلالية لأخريات، وباختلاف الحاجات والأغراض تبقى المرأة بحشمتها وأخلاقها أقوى من كل الظروف، تفرض احترامها على الجميع.

وفي الختام لايسعنا الا ان نبارك لكل امرأة حققت حلمها بقيادة السيارة ومتطلعين لنجاح هذا القرار لما فيه من خدمة للمجتمع وتأكيدا على اهمية المرأة للمجتمع ووجوب اشراكها في كل النجاحات واعطائها كل الامكانيات لرؤية النجاحات الفائقة والتبعات الايجابية لمثل هذه القرارات.

عن أحمد باشميل

شاهد أيضاً

افتتح المعرض الأول لمشاريع برنامج التدريب الحرفي النسائي بجامعة الملك سعود

إنماء – الرياض :  افتتحت المدينة الجامعية لطالبات جامعة الملك سعود اليوم الأحد 2 ربيع …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *