الرئيسية / الأخبار / عاشت يتيمة • انطلقت من التصميم • فازت بالإصرار الوظيفي

عاشت يتيمة • انطلقت من التصميم • فازت بالإصرار الوظيفي

unknown (5)

إنماء – أمجاد خالد:

 

هناك أشخاص يصنعون الأمل ويجعلون من اليأس قصة تحول ونجاح لهم ونقطة انطلاقة مليئة بالإصرار والجهد.

عاشت يتيمة الأب وتربت في بيت زوج والدتها، درست وتعبت وأحبطت حين تخرجت من المرحلة الثانوية دون الحصول على القبول الجامعي، لطالما آمنت بطموحها ولم تجعل هذا حاجز لها.

 

صبرت، اجتهدت، عملت وظفرت حتى حصلت على جائزة الإصرار لعام ٢٠١٤ للموظفة الأكثر إصراراً وحصلت على قبول بعثة لإكمال الماجستير في بريطانيا تلك هي “فوزية الحارثي” منسقة عمادة تقنية المعلومات بجامعة الطائف.

unknown (6) 

“فوزية الحارثي” بكل تواضع منها سمحت لصحيفة إنماء أن تلتقي معها في لقاء مميز.

 

– من هي فوزية؟

فنانة تشكيلية، مهتمة بالتقنية، وتصميم الجرافيكس.

 

– لم تتوفر لك الفرص ولكن أنتِ من صنعها، أخبرينا كيف صنعتِ فرصتك للحصول على أول وظيفة؟

التعلم الذاتي هو هوايتي المفضلة، عندما كدت أفقد هذه المتعة بعد تخرجي من الثانوية ومحدودية المقاعد في الجامعة التي لا تعطي حق التعليم إلا للنسب العالية؛ جعلت مني هذه المصيبة إنسانة أخرى ولم أتقبل ما أصبحت فيه، بدأت بالبحث عن مخرج وبفضل الله استطعت أن استفيد من مهارتي في الرسم وتعاملت مع المدارس حتى توفر معي مال والتحقت بدورة إدخال بيانات واشتريت كمبيوتر شخصي واستفدت من الكتب التي تعلم بعض التطبيقات مثل الأكسس وكتب مترجمة لتعليم الصيانة.

عرضت على أحد المدارس مهاراتي الجديدة في إدخال البيانات ولأن الوزارة لم تكن تعتمد استخراج النتائج محوسبة، كانت المدرسة تشتري الكمبيوتر والبرنامج من ميزانيتها، وتلك المدرسة لا تكفي امكانياتها لكل هذا، وحتى لا اخسر الفرصة بادرت بعمل قاعدة بيانات تغنيهم عن البرنامج وتنازلت عن الراتب في البداية.

 

– كيف كانت بدايتك في تعلم الفوتوشوب ومن الذي شجعك لتعلم التصميم على الكمبيوتر؟

بعد الزواج والتوسع في العلوم التقنية ابتعدت عن الرسم تدريجياً إلى أن تعرفت على الفوتوشوب في عام ٢٠٠٢ وجدت فيه متعة شديدة لآنه يجمع بين مهارتي الرسم والتقنية. وكانت مصادر التعلم شحيحة جداً وتعلمت من دروس المنتديات حتى عرفت كل أدواته ثم بدأت في تحدي مع نفسي لتطبيق أي تصميم تراه عيني.

شجعني زوجي على التصميم وكان يطلب مني عمل لوحات ومنشورات لمؤسسته، ثم عدت للتعامل مع المدارس بلوحات فوتوشوب.

unknown (7)

– هل كان لديك موهبة تصميم شعارات من قبل أم أن شعار جامعة الطائف كان اول تجربه لك.

في عام ٢٠٠٣ خضت تجربة تصميم الشعارات عندما صممت شعار لبرنامج تدريبي، بعدها توالت علّي طلبات الشعارات للمؤسسات الصغيرة إلى أن صممت شعار جامعة الطائف.

 

– هل فكرتِ بعد أن فاز تصميمك لشعار جامعة الطائف واعتماده شعار رسمي لها أن تفتحي مشروعًا خاصًا لتصميم الشعارات؟

نجاحي في تصميم شعار جامعة الطائف جعل اسمي لامعاً في مجال تصميم الجرافيكس خصوصاً أني كنت المصممة الوحيدة في الطائف وعلى مستوى المملكة نعد على الاصابع، هذه كلها عوامل تجعل مشروع وكالة دعاية وإعلان ناجح ومربح جداً، ولكن كان هناك ضريبة أنني سوف انشغل عن حلمي الاساسي وهو الحصول على البكالوريوس.

 

– كيف كانت تجربتك في تدريب الفوتوشوب؟

لم يكن الفوتوشوب اول برنامج أدرب عليه بل كنت ألقي دورات تطبيقات الحاسب في عام ٢٠٠٠ و٢٠٠١ وألفت مناهج خاصة بي، وأحب ان أكون مدربة.

unknown (4)

– كيف استطعتِ تنظيم وقتك والتوفيق بين تربية الابناء والدراسة والعمل؟

(من خرج في طلب العلم كان في سبيل الله حتى يرجع) في هذه المرحلة خصوصاً في البداية لم يكن أحد يشجعني والكل يقول لي لن تستطيعين، قررت التوقف عن التصميم لأنه يأخذ الكثير من الوقت واستغنيت عن الدخل الكبير وبحثت عن عمل يكفي لتحمل مصاريفي الدراسية، وكان شعار جامعة الطائف شفيع لأعمل فيها.

وكنت أحبط احيانا واشعر انني لن أستطيع الصمود ثم أعود أقوى من قبل وتحليت بالصبر وضحيت بالراحة والترفيه حتى أنهي هذه المرحلة.

 

– من هو ملهم فوزية الذي جعلها قوية في وجه الظروف حتى أصبحت اليوم “منسقة عمادة تقنية المعلومات” جامعة الطائف؟

إذا آمن الشخص بهدفه ورأى نفسه هناك سوف يصل رغم كل العقبات والمصاعب، قصص القرآن كانت أصدق وأكبر ملهم فنوح عليه السلام كان يبني السفينة ويصبر على سخرية قومه لآنه كان على يقين بالهدف.

 

– أخبرينا عن تجربتك في اصرار، وكيف جاءت لك فكرة المشاركة في المسابقة؟

كنت اتصفح اليوتيوب وإذا بإعلان المسابقة؛ فاستوقفني ورأيت قصتي تحكي نفسها أمام عيني، وكنت على يقين تام بانني سوف أصل لمراحل متقدمة في هذه المسابقة، كتبتي قصتي وشاركت بها مع ٢٠٠٠ قصة منافسة، واختيرت قصتي من ضمن ١٥٠ قصة مرشحة للمقابلة الشخصية، قمت بعمل المقابلة الشخصية واحضار ما يثبت قصتي.

بعدها بيومين ظهرت نتائج المقابلة واختيرت قصتي من بين الاثني عشر قصة الاكثر الهاماً، وبعد تصويت الجمهور فزت ولله الحمد بالمركز الثاني لعام ٢٠١٤.

 

– هل نقول إن نجاح فوزية وإبداعها كان من وراء رحم المعاناة؟

قال تعالى: {وَعَسَى أَنْ تَكْرَهُوا شَيْئًا وَهُوَ خَيْرٌ لَكُمْ وَعَسَى أَنْ تُحِبُّوا شَيْئًا وَهُوَ شَرٌّ لَكُمْ وَاللَّهُ يَعْلَمُ وَأَنْتُمْ لَا تَعْلَمُونَ} بعض الظروف تجعل الشخص اقوى ليتحداها، الأب أمان بعد الله، وعوضت هذا النقص بالعلم فهو أماني، ولو لم يكن عندي معاناة لما رأى الناس أنني ناجحة.

 

– حدثينا عن عضويتك في جمعية الثقافة والفنون:

عندما كنت ألقي دورات تدريبية عن الفوتوشوب في مرسم المناهل كنت اتنفس ألوان اللوحات هناك فقررت أن أعود للرسم وشاركت في احدى المعارض وحصلت على العضوية، واصبحت عضوة ايضاً في جماعة المصورين الفوتوغرافيين بعد المشاركة في مسابقة وحصلت على المركز الأول وجائزة الإبداع.

 

– يقول الدكتور غازي القصيبي “الاخطاء عامل جوهري بالتعلم” هل كنتِ تثقين بأخطائك وعقباتها حتى وصلت إلى ما وصلت له الآن؟

أي مهارة لكي يكتسبها الشخص يجب أن يتدرب عليها، وأي تدرب بدايته أخطاء حتى يصبح محترف، وأي هدف لكي تصلين إليه توقعي العقبات وكوني جاهزة لمواجهتها.

هذا مفهومي الشخصي كي أنجح يدور في هذا المثلث “الصبر-التفاؤل –الاستمرار”

 

– “الحياة إما أن تكون مغامرة جريئة أو لا شيء” هل كانت حياتك عبارة عن مغامرة ونالت النجاح؟

لا يعلم الغيب إلا الله فيجب على الانسان أن يجتهد ويعمل ويتسلح بعوامل النجاح ثم يخوض أي مغامرة وأياً كانت النتيجة فيجب ان يكون سعيداً بها، فهي تجربة اكسبته شيء ما.

 

– ماذا ترى نفسها فوزية اليوم وإلى ماذا تطمح؟ 

الحمد لله على ما أنعم به علي وأرى انني لم أصل بعد لكل ما أتمناه وأطمح بأن أصبح عضو هيئة تدريس لأتمكن من مواصلة دراساتي العليا في الخارج.

 

– نصيحة تقدمينها لكل من يريد النجاح ويتعذر بالمحيط من حوله:

الذات هي الركيزة الاساسية للنجاح، والدليل في قول الله تعالى: ((إنك لا تهدي من احببت ولكن الله يهدي من يشاء)) فالمشيئة هنا تعود لذات الشخص، والظروف المحيطة والاسباب والحظ كلها مجرد عقبات؛ كلما كان الايمان والثقة بالهدف قوية كل ما كانت هذه العقبات أضعف.

وأنصح كل الشباب والشابات بالاستعانة بالله والمحاولة وتطبيق مثلث النجاح الذي ذكرته وسوف يستطيعون الوصول إن شاء الله.

 

“المستحيل هي كلمة موجودة فقط في قاموس الحمقى” -نابليون بونابرت

شاهد أيضاً

وزير النقل يوقع عقود تشغيل وصيانة الطرق في المملكة

سامية الشهري – الرياض:  وقع معالي وزير النقل الدكتور نبيل بن محمد العامودي، في الرياض …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *