الرئيسية / مقالات / انطلاق ملتقى تطبيقات1 بحضور 1500مهتم

انطلاق ملتقى تطبيقات1 بحضور 1500مهتم

إنماء – الرياض:

نظم المركز السعودي للمسؤولية الاجتماعية في مقر مدينة الملك عبدالعزيز للعلوم والتقنية وبرعاية من مجموعة هشام بن عبدالعزيز الموسى للاستثمار أمس الثلاثاء فعاليات ملتقى تطبيقات١ بحضور أكثر من ١٥٠٠ مهتم والذي يهدف إلى جمع الخبرات في هذا المجال تحت سقف واحد وتسليط الضوء على ريادة السعوديين في عالم التطبيقات وتقدمهم في هذا المجال.

وافتتح الملتقى الرئيس التنفيذي للمركز السعودي للمسؤولية الاجتماعية إبراهيم المعطش بكلمة أكد فيها أن مثل هذه الملتقيات تواكب رؤية ٢٠٣٠ والتي تهدف إلى تمكين الشباب والفتيات في ريادة الأعمال ومن أهمها الريادة في التقنية وخاصة التطبيقات الالكترونية التي استطاعت أن تسهم في تغيير اقتصاديات العالم وتوفير فرص وظيفية وزيادة مداخيل الدول.

بعدها انطلق الملتقى والذي شمل ندوة حملت اسم ( التطبيقات الحكومية لخدمة أكثر جودة) أدارها الإعلامي رائد المطيري وتحدث فيها كل من النقيب عبدالكريم السحيمي مدير إدارة الدعم والتسويق في تطبيق أبشر حيث أكد أن ابشر وبالأرقام ساهم في تسهيل الحياة للناس وسهل خدمتهم وجعلها أكثر تمكيناً وأن العمل في أبشر في تحديث دائم ومستمر لتقديم خدمة مميزة للناس ومواكبة لكل احتياجاتهم، وعن الحملة المغرضة التي تعرض لها أبشر من أجل إزالته من بعض المتاجر العالمي.

بعدها تحدث عبد الرحمن الحسين المتحدث الرسمي لوزارة التجارة والاستثمار والذي أكد أن الوزارة واكبت التقدم التقني في عالم التطبيقات من خلال عدد من التطبيقات التي تخدم الناس مثل بلاغ تجاري ومعروف وغيره والتي ساهمت في تمكينهم وتسهيل احتياجاتهم وبلاغاتهم في حال أي تقصير من الجهات التجارية وأكد أن الوزارة في مواكبة دائمة وتحديث لكي يتناغم مع تطلعات وخدمة الناس وزيادة رضا المواطنين عن مايقدم من خدمات في الوزارة وأكد أن الوزارة ترى أن المواطن هو الشريك الحقيقي لها وعينها لذلك جاء تقديم هدايا وحوافز للمبلغين تأكيداً واعترافاً من الوزارة لهم على مايقدمونه من خدمة حال بلاغهم لكل مايرونه مخالفاً أو حال وجود أي ملاحظات.

بعد ذلك تم عرض عدد من التجارب السعودية الناجحة في عالم التطبيقات مثل تطبيق مرسول وتطبيق نعناع وتطبيق طازج وتطبيق المعلمة مي حيث قام أصحابها بعرض رحلتهم في عالم التطبيقات والنجاح الذي رافق مسيرتهم.

ورافق الملتقى معرضاً مصاحباً لعدد من الجهات الحكومية الداعمة لريادة الأعمال مثل معهد ريادة وبرنامج كفالة وحاضنة بادر ومركز دلّني.

شاهد أيضاً

ابشر .. فرجت!

عهود اليامي   شهدنا خلال الأيام الماضية جمال وتكاتف وانسانية الشعب السعودي، الذي ساهم أفراده بتفريج …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *