الرئيسية / مقالات / تحاليل الدهون

تحاليل الدهون

  • نسرين ابو الجدايل

 

يعتقد كثيرا من الناس عند إجراء تحليل الدهون أو بمجرد ذكر مصطلح الدهون أن المقصود بالدهون دهن الكوليسترول فقط، والذي يعتبر أحد الدهون المهمة التي يتم قياسها في الدم وهنا تحتاح المسالة إلى توضيح بسيط للتعرف على أنواع الدهون.
الدهون التي يتم قياسها في الدم هي ٥ أنواع أساسية وهي
الكوليسترول الكلي و الدهون الثلاثية و الدهون البروتينية  عالية الكثافة و الدهون البروتينية المنخفضة الكثافة و الدهون المنخفضة الكثافة جدا حيث أن كلا منها يلعب دورا أساسيا و  مختلفا عن الآخر في الجسم لا يمكن تجاهل أيا منها.
 الكوليسترول الكلي هو مجموع قيم الكوليسترول الموجود في الدم للدهن البروتيني المنخفض الكثافة والمرتفع الكثافة و   الدهون الثلاثية.
-الدهون البروتينية المنخفضة الكثافة هي ما تسمى بالدهون السيئة و التي يخشى من  تراكمها في الدم على الشرايين و بالتالي تؤدي إلى تصلب الشرايين و من ثم تتسبب في حدوث الجلطات او السكتات _ LDL
-الدهون البروتينية العالية الكثافة هي ما تسمى بالدهون الجيدة حيث أنها تحمل الدهون البروتينية المنخفضة الكثافة السيئة إلى الكبد ليتم تكسيرها و التخلص منها و بالتالي تقلل من فرصة تراكمها على الشرايين و حدوث الجلطات _ HDL
-الدهون الثلاثية ناتجة من التحولات الغذائية و التي يتم تخزينها في الخلايا الدهنية و بالتالي يتم ارتفاعها في الجسم
-الدهون المنخفضة الكثافة جدا  تصنع في الكبد و تساعد في عملية نقل الدهون في الدم _VLDL
يتطلب تحليل الدهون الصيام على الأقل ١٢ ساعة ولا يتجاوز
١٤ ساعة كحد أعلى حيث أن الصيام الشديد يؤثر على صحة و دقة النتائج كما ظهرت عدة دراسات مؤخرا توصي بعدم احتياج المريض للصيام عند إجراء تحليل قياس الدهون في الدم؛ الطبيب المعالج هو من يحدد احتياج المريض للصيام أو لا  و بالتالي يقرر العلاج وجرعات الأدوية المناسبة بناء على التوصية التي تم الاتفاق عليها عند إجراء التحليل، يسمح للمريض بتناول القليل من الماء و الأدوية المعتادة و الضرورية أثناء فترة الصيام استعدادا لإجراء التحاليل بشرط إخبار الطبيب المعالج بذلك.
 يبدأ هضم الدهون في الفم بعد تقطيع الطعام إلى أجزاء صغيرة بإفراز انزيم اللايبيز  ليتم استكمال عملية الهضم في الأمعاء الدقيقة عن طريق إفراز الانزيمات الخاصة بتفكك و تحلل الدهون المعقدة الى مكوناتها الأساسية وإعادة استخدامها في الجسم
للدهون فوائد عديدة للجسم حيث  يستخدمها كمصدر للطاقة لأداء العديد من العمليات الحياتية وبناء الخلايا كذلك هي مهمة في إنتاج و تصنيع بعض الفيتامينات و الهرمونات المهمة في الجسم و لكن الإسراف في تناولها يتسبب في حدوث العديد من المشاكل الصحية مثل السمنة و تصلب الشرايين و مشاكل القلب و الجلطات كما أن النقص الشديد عن المعدل الطبيعي لها أيضا يؤثر على العديد من وظائف الجسم لذلك انصح الجميع باتباع نظام غذائي صحي متوازن و التقليل من استخدام الدهون الدسمة في الطعام مع ممارسة الرياضية بشكل دائم والتوقف عن التدخين و إجراء فحوصات الدهون بشكل دوري عند طبيب مختص لتفادي حدوث أي خلل في مستويات الدهون الخمسة الأساسية ليتم معالجتها بشكل سليم.

شاهد أيضاً

ابشر .. فرجت!

عهود اليامي   شهدنا خلال الأيام الماضية جمال وتكاتف وانسانية الشعب السعودي، الذي ساهم أفراده بتفريج …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *