الرئيسية / الأخبار / توقيع إتفاقية شراكة لدعم مبادرات النمر العربي

توقيع إتفاقية شراكة لدعم مبادرات النمر العربي

 

إنماء – العلا:

وقع رئيس مجلس إدارة منظمة ” بانثيرا” الدكتور توماس كابلان إتفاقية شراكة مع وزير الثقافة محافظ الهيئة الملكية لمحافظة العلا الأمير بدر بن عبدالله بن محمد آل سعود.

إذ هي منظمة عالمية معنية بحماية القطط الكبيرة والحفاظ عليها من خطر الانقراض، بهدف دعم مبادرات الجهود الإقليمية والدولية المهمة للحفاظ على النمور.

حيث أن مراسم توقيع الإتفاقية بمحافظة العلا، ما يعني انضمام الهيئة الملكية لمحافظة العلا إلى التحالف العالمي لحماية القطط البرية، مع الالتزام باستثمار 20 مليون دولار أميركي على مدى السنوات العشر المقبلة في تدابير الحفاظ عليها، مع التركيز على النمر العربي المهدد بالانقراض.

وقال صاحب السمو الأمير بدر بن عبد الله بن محمد بن فرحان آل سعود”يمثل توقيع اتفاقية الشراكة علامة فارقة في طموحاتنا المشتركة لإعادة نشر النمر العربي في المنطقة والانضمام إلى الشركاء العالميين لدعم جهود الحفاظ على هذا النوع من القطط البرية في جميع أنحاء العالم، ومن واجبنا حماية أعداد النمر العربي وإكثارها والحفاظ عليها من أن تصبح مجرد ذكرى من تاريخ المنطقة”.

وتابع سموه حديثه قائلاً” ستساعد شراكتنا مع منظمة “بانثيرا” في ضمان الحفاظ على أعداد النمور في البلدان الأخرى في جميع أنحاء العالم، قبل أن تصل إلى مستويات الخطر التي تواجهها اليوم القطط الكبيرة الأصلية الثمينة”، وتشترك كلًا من الهيئة الملكية لمحافظة العلا ومنظمة “بانثيرا” في شغفهما العميق بعمليات الحفاظ على القطط الكبيرة، وهما ملتزمتان بالعمل سويًا من أجل تعزيز جهود إكثار النمر العربي.

حيث سيتم تحقيق ذلك من خلال العديد من المبادرات، بما في ذلك إنشاء صندوق عالمي يركز على حماية وتعزيز إكثار ما تبقى من الحيوانات البرية، وبرامج التربية في الأسر، والتعاون الدولي، ومشاريع الحفظ المجتمعية، والبحث العلمي لدعم مستقبل هذا النوع النادر من القطط الكبيرة.

وتتوافق مبادرات النمر العربي التي تمثل محور اتفاقية الشراكة مع منظمة “بانثيرا”، بشكل كامل مع أهداف ميثاق الهيئة الملكية لمحافظة العلا ومساعيها لتحقيق تحول مستدام ومسؤول لمحافظة العلا، وما تحتويه من كنوز تراثية وطبيعية وفنية فريدة.

إذ علق رئيس مجلس إدارة منظمة “بانثيرا”، الدكتور توماس كابلان، بقوله: “مبادرات النمر العربي التي أعلنتها الهيئة الملكية لمحافظة العلا تحت قيادة صاحب السمو الأمير بدر بن عبد الله بن فرحان آل سعود، هي شهادة على قدرة الأفراد على تغيير مسار الأنواع بعيدًا عن خطر الانقراض وإعادة إكثارها بدلًا من ذلك”.

ورد الدكتور كابلان” إنني ممتن بشكل خاص لأن الهيئة الملكية لمحافظة العلا لم تختر فقط الاستثمار في استعادة وإعادة إكثار النمر العربي الذي اعتاد استيطان المملكة العربية السعودية، ولكنها انضمت أيضًا – بالتعاون مع شركاء هنديين وصينيين وإماراتيين وأمريكيين – إلى تحالف بانثيرا العالمي لحماية القطط البرية، وهذا يشكل خطوة إيجابية استثنائية تنبع من حنكة وفطنة الدولة فيما يتعلق بالبيئة في هذا العصر المحفوف بمخاطر الانقراض.وأود أن أحيي هذه القيادة الثاقبة والرشيدة، كما أحث حكومات الدول الأخرى على السير على خطاها الملهم.

شاهد أيضاً

وزير النقل يوقع عقود تشغيل وصيانة الطرق في المملكة

سامية الشهري – الرياض:  وقع معالي وزير النقل الدكتور نبيل بن محمد العامودي، في الرياض …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *