الرئيسية / الأخبار / فعاليات وملتقيات / الدعوة لإطلاق مبادرة وطنية موجهة للشباب لتعزيز اللحمة الوطنية ونبذ الإرهاب والتطرف

الدعوة لإطلاق مبادرة وطنية موجهة للشباب لتعزيز اللحمة الوطنية ونبذ الإرهاب والتطرف

 

إنماء – رائد المالكي:

اختتم مركز الملك عبد العزيز للحوار الوطني مساء يوم الخميس 28 صفر 1437هـ، الموافق 10 ديسمبر2015م،اللقاء الأول الذي عقده بمشاركة ثمانية “8” من مدراء ومسئولي المجالس الشبابية في إمارات المناطق، بعدأن تناول عدد من المواضيع ذات الاهتمام المشترك بين المركز والمجالس الشبابية وإدارة البرامج الشبابية في المركز.

وعبّر المجتمعون عن شكرهم وتقديرهم لمبادرة مركز الملك عبد العزيز للحوار الوطني على عقد اللقاء، والذي سيكون انطلاقة جديدة للتعاون والعمل وتنسيق الجهود المشتركة فيما بين اللجان الشبابية التابعةلإمارات المناطق وما بين المركز.

وتم الاتفاق في اختتام اللقاء العمل على برامج متنوعة لمساندة الجهود الأمنية وتعزيز التلاحم الوطني ومكافحة التطرف وتعزيز التلاحم الوطني ومكافحة التطرف والإرهاب، وأن يتم تنفيذها ضمن البرامج المعتمدة لدى مركز الملك عبد العزيز للحوار الوطني، بالتعاون مع المجالس الشبابية.

كما تم الاتفاق على تنفيذالمركز للقاءات وفعاليات موجهة للشباب في جميع مناطق المملكة، وذلك من خلال البرامج التي تقوم على تنفيذها حالياً إدارة البرامج الشبابية، مثل مقهى الحوار ولقاءات سفير للحوار الحضاري ومشاريع برامج بيادر للعمل التطوعيوقافلة الحوار.

وأضح معالي الأستاذ/ فيصل بن عبد الرحمن بن معمر، الأمين العام لمركز الملك عبد العزيز للحوار الوطني، في كلمته أثناء اللقاء أهمية تعزيز الشراكة والتعاون بين المجالس الشبابية والمركز في ظل ما تشهده المملكة من تطور تنموي في شتى مجالات الحياة الاجتماعية والاقتصادية والثقافية، كما عبّر عن خالص شكر وتقدير المركز لمقام أصحاب السمو أمراء المناطق على دعمهم ومساندتهم لعقد اللقاء، كما قدم شكره لرؤساء المجالس الشبابية على مشاركتهم وقبولهم دعوة المركز.

وأعرب بن معمر عن خالص تمنياته بنجاح اللقاء وأن يكون بداية مشتركة مع اللجان الشبابية في مناطق المملكة لتحقيق مايتطلع إليه المجتمع من الجهود التي يبذلها المركز في مجال قضايا الشباب، وأن يساهم اللقاء في تعزيز الجهود المشتركة وسبل التعاون بين المركز وتلك اللجان.

وأكد على أن التعاون بين المركز والجهات الحكومية ومنها إمارات المناطق قدساهم في تذليل الكثير من العقبات أماما لأعمال واللقاء التي ينفذه المركز بشكل مباشر أومن خلال مشرفي ومشرفات المركز في المناطق، لتحقيق رسالته وأهدافه السامية لنشر ثقافة الحوار.

يشار إلى أن من أبرز المواضيع التي تناولها اللقاء كان موضوع بحث آلية التكامل بين المجالس الشبابية والمركز في دعم البرامج، وسبل التعاون في تنفيذ البرامج بين المجالس الشبابية والمركز، وتقييم دوري للفعاليات المقامة، وكذلك تشكيل لجنة تطوعية تابعة للمركز في كل مجلس شبابي، والمشاركة في إطلاق مبادرات خاصة بالشباب.

كما تم تقديم نبذة   تعريفية عن كل مجلس وعن مبادرات الشراكة مع مؤسسات المجتمع وتفعيل النشاط الشبابي بالمملكة، إضافة إلى تعزيز مشاركة الشباب على مختلف المستويات،وصولاً إلى مشاركة أوسع وأكثر تأثيراً في كل ما يتعلق بالشأن العام.

 

شاهد أيضاً

جمعية الملك خالد النسائية تختتم البازار الخيري بتبوك

علي الزهراني – تبوك : اختتم أمس الجمعة 19 رمضان 1440هـ، فعاليات بازار الأسر المنتجة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *