الرئيسية / HOME / آخر الأخبار / فريق “أنا معك” التطوعي لدعم الصم

فريق “أنا معك” التطوعي لدعم الصم

 

إنماء – نافع الذيابي :

تأسس فريق “أنا معك” التطوعي في 31 مارس 2013 م بهدف نشر لغة الإشارة بشكل خاص ودعم الأصم بشكل عام، فيما يبغ عدد أعضاء الفريق القسم النسائي (8) ، القسم الرجالي (5).

هذا وتتمثل رؤية الفريق في مجتمع رابطه ديني أخوي مثقف واعي متجاهل المسميات كمجتمع سامع ومجتمع أصم، وبرسالة نشر لغة الإشارة عن طريق إقامة دورات مستمرة في لغة الإشارة.

ويهدف الفريق إلى عزيز حقوق الأصم، وتجسيد مبدأ التكافل الاجتماعي لتحقيق الرفاهية الإنسانية والأمان الجماعي للصم، والتخفيف من حدة الصدمة التي تصاب بها الأسر عند اكتشاف الإعاقة السمعية، وكيفية تربيته والتعامل معه في محيط الأسرة والمجتمع، والمساهمة في توصيل صوت الأصم ومشاكله لأصحاب القرار، وأخيرًا نشر الوعي اللغوي للغة الإشارة عن طريق برامج متنوعة.

وفي لقاء اختصت به صحيفة “إنماء” مع نائبة رئيسة فريق “أنا معك” التطوعي أ.بتول الموسى، أعربت خلاله حول تجربتها مع الفريق بقولها: كان انضمامي لفريق أنا معك التطوعي عام 2013 م بمثابة أول تجربة أخوضها في مجال العمل التطوعي الجماعي والتي أصبحت بفضل الله نقطة تحول بحياتي الشخصية والعملية , لاسيما و أن فريق إنا معك يستهدف فئة الصم بالمجتمع مما أدى إلى رغبتي بالمساهمة الفعالة لتثقيف المجتمع وتوعيتهم.

وأضافت: في فترة التعريف بالفريق واجهنا قبولا بالمجتمع ولله الحمد مما دفعنا لإقامة عدة فعاليات منها ما كان يهدف إلى نشر ثقافة الصم ولغة الإشارة , ومنها ما كان مخصص للصم كالرحلات الثقافية والترفيهية و البرامج المتعددة , ولله الحمد و المنه جميع مخرجاتها تدفعنا للعطاء وتقديم الأفضل دائما.

كما أردفت “الموسى” بقولها: التطوع مع فريق أنا معك التطوعي فتح لي أبواب التعليم والتثقيف و إدراك قيمة عمل الخير و أثره بمجتمعنا وهذا يدفعني إلى اعتماد التطوع كمصدر طاقة إيجابية و منصة تطوير ذاتي في المقام الأول.

أما قائدة لجنة التطوير بفريق “أنا معك” التطوعي أ.غيداء نيازي، فقد أبانت قائلةً: انضمامي لفريق “أنا معك” التطوعي والعمل الميداني ساعدني في تعلم الكثير والوعي بأمور كثيرة لم أكن أستطيع استيعابها بحكم طبيعة عملي حينها كمشرفة على فرق تطوعية. اكتسبت بعض الخبرات بالخوض معهم في تنفيذ المشاريع التطوعية ودفعني ذلك للبذل والعطاء بشكل تلقائي.

فيما أضافت “نيازي” انضممت لفريق أنا معك التطوعي مع بداية عام  2015م وقام الفريق منذ ذلك الوقت بتنفيذ عدة مشاريع تهدف إلى دعم الصم وتثقيفهم والمساهمة في دمجهم بالمجتمع ومنها برنامج “معا لقرآن” لتفسير القرآن الكريم للنساء وفعالية “كلنا معك” لتوعية أفراد المجتمع بحقوق الصم ونشر ثقافة تعلم لغة الإشارة. كما ساهمت مع الفريق في التخطيط لبرنامج “قدها” التفاعلي والذي كان عبارة عن مسابقة لتنفيذ 3 مشاريع تطوعية تخدم الصم وتسهل عليهم بعض الأمور في حياتهم اليومية وشاركت فيه أيضاً بالإشراف على أحد المشاريع “ليصلك شعوري” والذي هدف إلى تحسين التواصل بين طبيب الأسنان و المريض   ،و حاز المشروع بفضل الله على المركز الأول . و حاليا شارك مع الفريق في برنامج “معا لقرآن” بدورته الثانية.

واستكملت قائدة لجنة التطوير بفريق “أنا معك” التطوعي بقولها: العمل مع فريق أنا معك التطوعي أتاح لي الفرصة لتعلم العديد منا لمهارات الجديدة كتنظيم الوقت والتخطيط الجيد والعمل الجماعي،والموازنة بين العمل التطوعي والحياة الشخصية. بالإضافة إلى تأثيره الإيجابي علي شخصياً حيث أن أعمالنا التطوعية وإدخال السعادة على قلوب الناس كانت تنسيني جُلّ همومي وأدرك مدى ضئالتها مقارنة بهموم الآخرين، كما تعلمت الكثير من لطف الصم ورقتهم و أسلوبهم في التعبير عن مشاعرهم حيث أن المجتمع السامع أصبح منغمساً في التكنولوجيا وغاب عن ابسط مهارات التواصل الاجتماعي. بفضل الله انجازاتنا في مجال العمل التطوعي ونجاح مشاريعنا غيرت فينا الكثير وفي كل مرة كانت تدعونا للفخر والحماس لتقديم المزيد منا لعطاء والجهد لمجتمعنا.

وفي ذات السياق شرحت قائدة لجنة المحاسبة بالقسم النسائي أ.خلود الدباسي، تجربتها بقولها: بداية انضمامي للفريق شاركت في برنامج “مع القرآن” في جزئه الأول. والذي تتمحور فكرته حول تفسير أجزاء من القرآن الكريم بلغة الإشارة للنساء الصمّ، وضعيفات السمع. أما التجربة الثانية فقد تمت من خلال إقامة فعالية “كلنا معك” في مركز غرناطة التجاري بالتزامن مع أسبوع الأصم.

واستكملت “الدباسي” في شهر ذو القعدة الماضي تم تدشين مشروع قدّها التفاعلي الذي يهدف إلى توفير الدعم المادي والإشرافي للفرق المتقدمة للعمل على مشاريعهم المختصة بخدمة الصم ومن ثم اختيار المشروع واحد فائز من بين المشاريع، أخيرًا وبعد نجاح برنامج ” مع القرآن” في جزئه الأول جاء برنامج “مع القرآن2” مكمل لسابقه مع إضافة ميّزات جديدة.

يُذكر أن لفريق “أنا معك” التطوعي العديد من الإنجازات منها: إقامة عدة دورات لغة إشارة منذ تأسيسه، إقامة برنامج مع القران “لتفسير جزء عم للنساء الصم”، كسوة شتاء للمتعففين من الصم، تنفيذ عدة برامج وأنشطة تثقيفية، إقامة غدة رحلات ترفيهية للصم، اطلاق برنامج مع القرآن 2 “لتفسير الجزء 29 للنساء الصم”، تنفيذ فعالية كلنا معك، اطلاق برنامج قدها التفاعلي.

عن صحيفة إنماء (1)

شاهد أيضاً

ECE0C4C0-ABAE-40E5-AE26-C459B0659286

مؤسسة الملك عبدالعزيز و جامعة المؤسس يختتمان (موهبة) بتكريم المبدعين

إنماء: نيابة عن مدير جامعة الملك عبدالعزيز بجدة الأستاذ الدكتور عبدالرحمن بن عبيد اليوبي، رعى …

2 تعليقان

  1. خولة السيد

    ما شاء الله الى الأمام
    الله يجزيكم كل خير
    مشروع ولا أروع
    نحن معكم

  2. السلام عليكم
    انا دكتورة احلام نتو
    لقد قمت بأخذ عدة دورات في لغة الاشارة الطبية
    واود لو اشارك لو معكم تطوعا في المجال الطبي

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *