الرئيسية / مقالات / “سلمان بن عبدالعزيز” اسماً يحكي حياة صاحبه

“سلمان بن عبدالعزيز” اسماً يحكي حياة صاحبه

22

إنماء – بندر البراهيم :

سلمان بن عبدالعزيز الابن الخامس والعشرون من الأبناء الذكور للملك المؤسس عبد العزيز بن عبد الرحمن الفيصل آل سعود من زوجته الأميرة حصة بنت أحمد السديري ، وكان من احب الاعمال إليه وكانت تحضى باهتمامات منه : حبه للاعمال الخيرية والاجتماعية حيث تحكي سيرته على ترأسه لعدد من الجهات والجمعيات الخيرية

بداياته بالعمل السياسي:
دخل العمل السياسي بتاريخ 11 رجب 1373 هـ الموافق 16 مارس 1954 عندما تم تعيينه أميراً لمنطقة الرياض بالنيابة عن أخيه الأمير نايف بن عبد العزيز ، وبتاريخ 25 شعبان 1374 هـ الموافق 18 أبريل 1955 عين أميراً لمنطقة الرياض ، وظل في إمارة منطقة الرياض إلى 7 رجب 1380 هـ الموافق 25 ديسمبر 1960 عندما استقال من منصبه. وبتاريخ 10 رمضان 1382 هـ الموافق 4 فبراير 1963 أصدر جلالة الملك سعود بن عبد العزيز المعظم مرسوماً ملكياً بتعيينه أميراً لمنطقة الرياض مرة أخرى ، وبعد وفاة الأمير سلطان بن عبد العزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع والطيران والمفتش العام وبتاريخ 9 ذو الحجة 1432 هـ الموافق 5 نوفمبر 2011 أصدر خادم الحرمين الشريفين الملك عبد الله بن عبد العزيز أمراً ملكياً بتعيينه وزيراً للدفاع ، وبعد وفاة الأمير نايف بن عبد العزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية وبتاريخ 18 يونيو 2012 أصدر خادم الحرمين الشريفين الملك عبد الله بن عبد العزيز أمراً ملكياً باختياره ولياً للعهد وتعيينه نائباً لرئيس مجلس الوزراء وزيراً للدفاع.
رئاسته:
ترأس سلمان بن عبد العزيز نحو 20 جمعية وهيئة خيرية على هامش حياته السياسية منها رئاسة مجلس إدارة دار الملك عبد العزيز وأمين عام مؤسسة الملك عبد العزيز الإسلامية والمؤسس والرئيس الأعلى لمركز الأمير سلمان لأبحاث الإعاقة ، وتولى في حياته الكثير من المهام في مجالات الإغاثة خلال الأزمات التي شهدتها المنطقة في مصر والجزائر عام 1956وفي الأردن وفلسطين 1967، ورئيس اللجنة الشعبية لدعم المجهود الحربي في مصر وسوريا في أعقاب اندلاع حرب أكتوبر 1973، كما رأس مجلس إدارة لجنة أصدقاء المرضى بمنطقة الرياض ورئيس مجلس إدارة دارة الملك عبد العزيز. و حصل على منصب الأمين العام لمؤسسة الملك عبد العزيز الإسلامية ، والرئيس الفخري لمركز الأمير سلمان الاجتماعي ، ورئيس مجلس إدارة مؤسسة الرياض الخيرية للعلوم.
حبه للاعمال الاجتماعية:
يحمل بقلبه الأهتمام بالعمل الإنساني والثقافي حيث ترأس عدداً من الجمعيات والهيئات واللجان الرئيسة للعمل الخيري في الداخل والخارج، ورعى ودعـم العديد من المشروعات الثقافية والمساهمات الخيرية ، وبذل قصارى جهده جيث ترأس مجلس إدارة جمعية الأمير سلمان للإسكان الخيري ، وساعدا الكثير من المحتاجين لمؤوى المعيشة من الفقراء والمحتاجين.
انجازاته ونجاحاته:
حصل الملك سلمان بن عبدالعزيز على العديد من الانجازات والاوسمة والوشاحات كانمنها وشاح الملك عبدالعزيز من الطبقة الأولى، الذي يعتبر أعلى وسام في المملكة العربية السعودية ، وحصل على وسام بمناسبة مرور ألفي عام على إنشاء مدينة باريس، وقلده الوسام الرئيس جاك شيراك في باريس عام 1985م ، وحصل على وسام الكفاءة الفكرية، حيث قام ملك المغرب الحسن الثاني في الدار البيضاء عام 1989م بتقليده الوسام ، وحصل عام 1995م على جائزة جمعية الأطفال المعوقين بالسعودية للخدمة الإنسانية ، وحصل عام 1997م على وسام البوسنة والهرسك الذهبي لدعمه وجهوده لتحرير البوسنة والهرسك و قد قام بتقليده الوسام الرئيس البوسني في الرياض في شهر مارس 1997 وحصل عـام 1997م على درع الأمم المتحدة لتقليل آثار الفقر في العالم ، وحصل عام 1998م على وسام نجمة القدس وقد قلده الوسام الرئيس الفلسطيني الراحل ياسر عرفات في حفـل بقصر الحكـم بالرياض، ويعتبر هذا الوسام تقديراً لما قـام به من أعمـال استثنائية تدل على التضحية والشجاعة في خدمة الشعب الفلسطيني.

شاهد أيضاً

مع التحية والتقدير

مبارك بن عواض الدوسري عبدالله الفهد انموذج يحتذى في المحافظة على البيئة ومكافحة التصحر. اسعدتني …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *