الرئيسية / HOME / آخر الأخبار / محافظ الأحساء يرعى انطلاق مهرجان جواثى الثقافي الخامس

محافظ الأحساء يرعى انطلاق مهرجان جواثى الثقافي الخامس

إنماء – الأحساء :

 

يرعى محافظ الأحساء الأمير بدر بن محمد بن جلوي آل سعود ، صباح الأربعاء المقبل، انطلاق مهرجان جواثى الثقافي في نسخته الخامسة، الذي ينظمه نادي الأحساء الأدبي تحت عنوان “التنشئة الأدبية.. الأبعاد الثقافية والوطنية” ويستمر على مدى يومين.

وتتضمن فعاليات المهرجان جلسات علمية ومعرضًا ممسرح بالشراكة مع جامعة الملك فيصل، وأوبريت “في رحاب جواثى” كتب كلماته الشاعر المسرحي الدكتور سامي الجمعان، إلى جانب عدد من الفعاليات الثقافية الأخرى.

وفي السياق، قال رئيس مجلس إدارة النادي الدكتور ظافر الشهري: إن رعاية وحضور سمو محافظ الأحساء الأمير بدر للمهرجان هو تشريف للأدباء والمثقفين، فسموه -حفظه الله- دائمًا مع النادي يذلل الصعاب ويوجه بالدعم والمساندة وحسن التوجيه؛ حتى وصل نادي الأحساء الأدبي رغم عمره الزمني القصير إلى ما وصل إليه من التفوق والتميز.

وأوضح “الشهري” أن برنامج المهرجان يتضمن أربع جلسات علمية تناقش 12 بحثًا علميًا في محاور المهرجان، ولها صلة وثقى بالتنشئة الأدبية، كذلك سيكون هناك أوبريت متوافق في لوحاته المغناة مع التنشئة الأدبية وأبعادها الثقافية والوطنية، إضافة إلى تنظيم معرض ممسرح يحكي في تجربة جديدة لمسرحة المعارض “واقع المملكة المشرق من خلال الحقائق والبراهين” اشترك فيه أكثر من 40 طالبًا من طلاب قسم الاتصال والإعلام بكلية الآداب ومثلهم من الطالبات، ليقدموا صورة مشرقة عن وطنهم المملكة العربية السعودية، ويردوا على منصات الإعلام الكاذبة المغرضة التي توجه سمومها الخبيثة للتقليل من جهود المملكة في خدمة شعبها ومقدسات المسلمين، وما تقدمه في مجالات الخير والعطاء للإنسانية جمعاء.

وأضاف: كما سيكون هناك محاضرة عن التنشئة الأدبية لفضيلة الشيخ صالح المغامسي يحكي فيها تنشئته الأدبية، مشيرًا إلى أن لجنة العلاقات والاستقبال والضيافة في النادي أعدت برنامجًا حافلًا للضيوف من خارج الأحساء لزيارة المعالم السياحية وتوفير كل وسائل الراحة والفائدة.

عن بيان الخميّس

شاهد أيضاً

مركز الملك سلمان للإغاثة يدعم منظمة الصحة بمأرب

أميرة الأحمري – الرياض:  تستكمل منظمة الصحة العالمية بدعم من ⁧مركز الملك سلمان للإغاثة⁩،  تركيب …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *