الرئيسية / HOME / مقالات / كيفية إحتواء الطالبات في حلقات تحفيظ القران

كيفية إحتواء الطالبات في حلقات تحفيظ القران

  • أشواق سفر العصيمي

كيفية إحتواء الطالبات في حلقات تحفيظ القرآن 

لكل مرحلة عمريه طريقة تعليم تختلف عن الأخرى

‏ومن الخطأ أن تكون الطريقه المُطبقه للجامعيات

هيَ ذاتها  تُطبق لما دون الـ 10 سنوات !

فهذه المرحله العمريه تحتاج أساليب تعليم نشطه

ومبتكره لجذبها وإحتوائها .

فقد جرت العاده في كثير من الدور أن يتم تعليم القرآن

بالطريقة التقليدية المعتاده سواء كانت بالتلقين

والتكرار وغيرها من الطُرق التقليديه التي تململ الطالبه

وتحد من استمراريتها في هذه الحلقات 

لكن الحل الصحيح والأمثل هو :

التجديد والتغيير فمثلاً للتلقين تستخدم طريقة نشطه، كأن تُقسم الحلقه إلى مجموعات لكل مجموعه نُقاط

وتُقدر هذه النقاط :

3 نقاط : للتلاوة الصحيحه والمجوده 

نقطتين : لإستكشاف ورصد الأخطاء لدى المجموعة الاخرى

ونقطه واحده : للهدوء والإنصات داخل الحلقه

وتُجمع النقاط لكل فريق نهاية كل شهر أو بعد أسبوعين

ويُكرم الفريق الذي حصد أكثر نُقاط 

أيضاً لمراجعة ماسبق حفظه :

تستخدم إحدى طُرق التعليم النشط والحركي المحبب لهذا العمر.

كأن تقف طالبتين من كل فريق وتطرح المعلمه الأسئله 

في السور المقرر مراجعتها ومن تُجاوب أجابة صحيحه تتقدم خطوة وهكذا حتى تصل إحداهن وتكون هي الفائزة .

وأيضاً إستخدام لعبة ( X ، O ) على السبورة وطرح أسئلة لكلا الفريقين ومن يجيب إجابة صحيحه يضع رمزه في الخانه التي يريدها ….الخ من أفكار التعليم النشط التي يجب تفعيلها في حلقات تعليم القرآن

لجذب هذه الفئه العمريه وتحبيبها لهذه البيئه الصالحه

أخيراً :

سنمضي … ويبقى الأثر 

فلنحرص على غرس القيم وغرس حُب القران وتدارسه في قلوب النشء فغداً سيسعدنا حسن القِطاف.

عن قسم المقالات

شاهد أيضاً

شللية التطوع

ليلى العمودي لن أبدأ بمقدمة تمتدح التطوع وتبين فضائله، ومكانته دينيًا، ودنيويًا؛ لأن ذلك أمرًا …

تعليق واحد

  1. أم عبدالله

    جزاكم الله خيرا وأحسن إليكم ونفع بكم.
    نسأل الله تعالى أن يوفقكم والقائمين على هذه الصحيفة لمزيد من المقالات الإبداعية
    في تعليم القرآن ونشر تعاليمه في المجتمعات المسلمة الآخذة بالافتتان الشديد لكل ما هو غربي.

    وفقكنا الله واياكم لمرضاته.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *