الرئيسية / HOME / القطاع الثالث / زكاة العثمان تطرح “الله يبرد عليك” لنفع 50 أسرة داخل الكويت

زكاة العثمان تطرح “الله يبرد عليك” لنفع 50 أسرة داخل الكويت

إنماء – الكويت :

استمراراً لمشاريع العشر الأواخر من شهر رمضان المبارك والتي تطرحها النجاة الخيرية تحت شعار #بالخير_ نحيا قال مدير لجنة زكاة العثمان التابعة لجمعية النجاة الخيرية الشيخ/احمد باقر الكندري : نطرح على أهل الخير مشروع الله يبرد عليك والذي نسعى من خلاله تقديم النفع لعدد 50 أسرة متعففة داخل الكويت تبلغ تكلفة المشروع 5000 دينار بواقع 100 دينار للأسرة الواحدة، موضحا أنه يعيش على أرض الكويت الكثير من الأسر التي تفتقر لأبسط مقومات الحياة الكريمة وبدورنا نبذل قصارى الجهود لتذليل الصعاب التي تواجههم وتحويل حياتهم للأفضل.

وتابع: من خلال زيارتنا لشريحة المستفيدين وجدنا عوائل لا يوجد في بيتها “ثلاجة” تحفظ بها الطعام وتشرب من خلالها الماء البارد، فتأتي بالطعام بشكل يومي فقط لأنه في حالة ما تبقى سوف يكون غير صالح للاستخدام الادمي بسبب حرارة الجو الشديدة، وأخرى تسكن في غرفة وصالة، على سطح المنزل ولا يوجد بالبيت إلا مكيف واحد فقط، والمكان سقفه من الحديد فكيف بالأطفال الرضع والعجائز أن تعيش في مكان كهذا، وعائلة ثالثة تفتقر إلى أثاث لمنزلها، من هنا جاءت فكرة مشروع “الله يبرد عليك” والذي يهتم بتوفير الاحتياجات الضرورية للأسر من ثلاجات ومكيفات واجهزة كهربائية أخرى.

مبينا أن اللجنة تقوم بتوزيع المساعدات على الأسر المستفيدة والمستحقة وذلك بعد الزيارة والوقوف عن كثب للتأكد من حاجة الأسرة للمساعدة، والاطلاع على كافة الوثائق الرسمية التي تثبت حاجتها، فتلك أمانة أهل الخير وثقتهم ونحن مؤتمنون في ايصالها للمستفيدين، وبفضل الله ساهم المشروع في تخفيف معاناة مئات الأسر التي تعيش داخل الكويت.

مستشهداً بحديث الرسول صل الله عليه وسلم الذي قال فيه أَحَبُّ النَّاسِ إِلَى اللَّهِ أَنْفَعُهُمْ لِلنَّاسِ ، وَأَحَبُّ الأَعْمَالِ إِلَى اللَّهِ سُرُورٌ تُدْخِلُهُ عَلَى مُسْلِمٍ ، أَوْ تَكْشِفُ عَنْهُ كُرْبَةً ، أَوْ تَطْرُدُ عَنْهُ جُوعًا ، أَوْ تَقْضِي عَنْهُ دَيْنًا ، وَلأَنْ أَمْشِيَ مَعَ أَخٍ لِي فِي حَاجَةٍ ، أَحَبُّ إِلَيَّ مِنْ أَنْ أَعْتَكِفَ فِي هَذَا الْمَسْجِدِ يَعْنِي مَسْجِدَ الْمَدِينَةِ شَهْرًا ، وَمَنْ كَفَّ غَضَبَهُ سَتَرَ اللَّهُ عَوْرَتَهُ ، وَمَنْ كَتَمَ غَيْظَهُ ، وَلَوْ شَاءَ أَنْ يُمْضِيَهُ أَمْضَاهُ ، مَلأَ اللَّهُ قَلْبَهُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ رِضًا ، وَمَنْ مَشَى مَعَ أَخِيهِ فِي حَاجَةٍ حَتَّى يُثْبِتَهَا ، أَثْبَتَ اللَّهُ قَدَمَيْهِ يَوْمَ تَزُولُ الأَقْدَامُ ” .

عن فهد آل جبار

شاهد أيضاً

100 شاب يشاركون في الفرق التطوعية بالقصيم

  حسن ال ناحي – القصيم : تطلق الهيئة العامة للرياضة ممثلة بوكالة الشباب برنامج …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *