الرئيسية / HOME / آخر الأخبار / أبها حضور رغم الغياب في ١٠/١٠

أبها حضور رغم الغياب في ١٠/١٠

أميرة الأحمري – أبها : 

كانت أبها حاضرة في ١٠/١٠ رغم غياب مدارس القيادة وتأخر الاتفاق ما بين جامعة الملك خالد والغرفة التجارية الصناعية بأبها في تنفيذ الأمر السامي بفتح مدرسة لتعليم القيادة .

‏حيث كان لإنماء لقاء مع أحدى السيدات الأوائل اللاتي  قدن السيارة في أبها خلال الساعات الأولى من السماح للمرأة بالقيادة .

‏شجن البالغة من العمر 26 عام موظفة بمستشفى حكومي تقول ” في البداية كنت أطلب من اخواني تعليمي القيادة ، بدأت في شارع صغير جدا الى ان تمكنت من استخدام الفرامل والبنزين والسيطرة على القيادة بشكل تام “

‏وعندما سألتها أين تعلمت القيادة ؟ قالت : أتعلم في المخططات السكنية البعيدة عن السكان ، بالمحالة بسرعة لا تتجاوز الـ 20 وبعدها تدرجت حتى استطعت القيادة في الطرق العامة، وتضيف كنت اقرأ كثيراً عن قوانين القيادة وتمكنت من حفظ جميع اللوحات الإرشادية للطرق .

‏كيف كانت تجربتك الأولى للقيادة بعد تنفيذ القرار قالت : كانت تجربة القيادة لأول مرة يوم الأحد 10/10 في الطريق العام وأنا متجهة للعمل وكنت أشعر ببعض الخوف لكن جعلت تركيزي على الطريق والقيادة و إتباع التعليمات المرورية.

‏إلا أنها أبدت استياءها لثقافة الشارع في القيادة تقول : هناك سائقين هداهم الله يتجاوزون من جهة اليمين وآخرين يقودون بالاتجاه المعاكس وبعضهم يدخل من شارع فرعي ولا يقف الحال عند هذا فحسب بل عند التقاطعات تكون القيادة أكثر عشوائية وتهور .

‏سألتها عن سبب تعلمها القيادة رغم عدم وجود قانون واضح يسمح للمرأة بالقيادة قالت : تعلمت لحاجتي لها فأنا مغتربة هنا في مدينة أبها ويصعب علي قضاء حوائجي والخروج أكثر من مرة باليوم.

‏عند سماعك خبر قيادة المرأة للسيارة كيف كانت ردّة فعلك على هذا القرار لاسيما حاجتك الشديدة إليه قالت : عندما سمعت بالقرار فرحت فرحاً شديداً وعلمت أن هذا القرار بداية جديدة للمرأة وخصوصاً اللاتي بحاجة ماسة ولا يوجد لديهم من يقوم بشؤونهم وقضاء حوائجهن.

‏ ما تعليقك على تأخر جامعة الملك خالد بالغرفة التجارية بأبها في تنفيذ القرار كونها الجهات المعنية بهذا الشأن قالت : بالنسبة لجامعة الملك خالد والغرفة التجارية للأسف لم يقدموا أي دور تجاه قيادة المرأة رغم وجود الوقت الكافي للتنفيذ وتضيف أرجوا منهم سرعة تخصيص أماكن لتعليم المرأة لأنها سوف تضطر تقود بدون رخصة وقد يصعب عليها ممارسة حقها القانوني في التنقل داخل المملكة .

‏وأخيراً ماهي نصيحتك للنساء بشأن القيادة
‏قالت : عدم السرعة والأخذ بالحسبان مفاجئات الطريق مهما كانت الأنظمة المرورية واضحة و التركيز على  الطريق مهم .

عن أميرة الأحمري

شاهد أيضاً

فريق “سواعد العطاء” يهنؤون الشعب والقيادة بتجديد البيعة

إنماء – جدة: في الذكرى الرابعة لبيعة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان، والتي حققت المملكة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *