الرئيسية / HOME / آخر الأخبار / لعبة أم هلاك

لعبة أم هلاك

  • هيا السويلم

الجميع على اطلاع ما يدور على الساحة الآن من استغلال ألعابالأطفال بالتنمر والتحرش , وخطوات مؤدية إلى الانتحار !

وهذا يجعل الآباء والأمهات بحالة من الخوف والتوتر من وقوع أبنائهم بهذه الألعاب.

كيف لا يكون أسلوب الحماية هو السبب ! وما هي علامات إدمانالألعاب الالكترونية! وكيف أحمي ابني منها !

فهدف الآباء والأمهات توفير الحياة الكريمة لأبنائهم, ولا يعلمان أنهما قد يساهمان في إيذاء ابنائهم من غير قصد.

فهنا يحتاج الأب وتحتاج الأم إلى مبدأ الصداقة والليونة فيخطتهم التربوية, والابتعاد عن أسلوب الملاحقة والمحاضرة

فكثير من الآباء والأمهات يشتكون (إذا تكلمنا قالوا بدأ أسلوبالمحاضرة(, وهذا يسبب فجوة كبيرة.

إذًا لابد من الحرص على احترام عقلية ابنك لكي يحترم تعاملك .

أوجدا هوايات مشتركة بينكما حتى لا يلجأ ابنك إلى اللعب بدلاً منالمشاركة معكما, الإنصات لحواراتهم وطلباتهم.

تذكر بأن وقوع ابنك وابنتك بمشكلة لن يحتويها إلا أنت, فحسنالتصرف وابني علاقة دائمة وهادئة معهم يحميهم من الوقوع بالخطر.

فمن العلامات التي تدل على إدمان تلك الألعاب:

التوتر

الخوف

الأرق بالنوم

سرعة الاستثارة

فقد أو زيادة الشهية للأكل

فلابد من المتابعة حتى تقل الخسائر.

عن قسم المقالات

شاهد أيضاً

أربعة أشهر تجعل الرياض تخطو نحو المستقبل

منيرة الجبرين – الرياض : في الوقت الذي بدأ فيه العد التنازلي لانتهاء مشروع قطار …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *