الرئيسية / HOME / آخر الأخبار / السعودية تسير نحو حياة صحية

السعودية تسير نحو حياة صحية

فهد آل جبار- الرياض:

تتقدم الدول وتتطور ليس فقط في مجالات التكنولوجيا والإختراعات، بل هناك مجالات ترتقي بها المجتمعات مثل الرياضة على سبيل المثال، فهي تساهم في خلق جيلٍ واعٍ وتصنع بيئة صحيّة من خلال ممارستها بشكل يومي من قِبَل جميع أفراد المجتمع ومختلف أطيافه.

في مملكتنا الغالية، لم تكن ممارسة الرياضة بشكل عام من أولويات الأفراد في المجتمع خصوصاً بين النساء، لكن إرتفاع الوعي الصحي وأهمية إتباع نمط رياضي يومي وإدراجها من ضمن أهداف رؤية 2030 ، انتقلت معها ممارسة الرياضة إلى حاجة ماسّة وليست ترف أو هواية في وقت الفراغ، حيثُ أُقيم أكثر من ماراثون للرجال في مناطق متعددة وماراثون للنساء في الأحساء وأصبحت الأندية الرياضية تنتشر في غالبية المدن وتزيّنت الميادين والحدائق في الأحياء بمضمار للمشي وبعض اجهزة التدريب الأخرى.

أطفالاً وكبارا، نساء ورجال، شباب وفتيات من كل طبقات المجتمع يمارسون الرياضة في الأماكن العامة وفي النوادي الرجالية والنسائية التي سُمح بها مؤخراً وفي منازلهم وفي أماكن أعمالهم أيضاً ومن خلال برامج التواصل لإنشاء حسابات ورابطة للمشي وللدرّاجين وغيرها، حيث أعلنت الهيئة العامة للرياضة في السعودية عن إحصائية تمّت في الربع الأول من عام 2018 تبيّن إرتفاع نسبة ممارسي الرياضة إلى 23% من المجتمع، وهذه نسبة ممتازة ونتطلع إلى رفعها بحلول عام 2020.

إنّ جميع القطاعات الحكومية والمنشآت الخاصة تقع عليهم مسؤولية نشر ثقافة الرياضة إبتداءً من الإعلام والمدارس ومرورا بوزارة الصحة وأيضاً البلديات والأمانات لتجهيز أماكن أكبر استيعابا وأكثر مناسبةً للنساء في الحدائق العامة والشواطئ لممارسات رياضية منتظمة.

وفي دراسة عبر المركز الوطني لإستطلاعات الرأي العام التابع لمركز الملك عبدالعزيز للحوار الوطني العام الماضي شملت عينة مجتمعية عشوائية بلغت 1169 فرداً، كانت نسبة ممارسي الرياضة منهم 81% فيما بلغت نسبة من لديهم وعي بأهمية الرياضة لصحة الإنسان 95%، فيما ذكر قرابة 67% منهم أن من أكبر معوقات عدم الانتظام في ممارسة الرياضة هي إرتفاع اسعار اشتراكات الأندية الرياضية وعدم وجود أماكن عامة قريبة منهم وأيضا الإنشغال بوسائل التواصل الاجتماعي.

نحن بدورنا الإعلامي في صحيفة انماء للمسؤولية المجتمعية نفخر بما وصلت إليه النسب الرائعة في ممارسة الرياضة وإلى إنتشار الوعي العالي بين أفراده، كما نتطلع لإرتفاع أعداد الممارسين في الفترة القادمة، أيضاً ندعو جميع من يهمه الأمر من قطاعات بلدنا الغالي الى المساهمة بشكلٍ أفضل في تنمية أشكال الرياضة ونشرها لننعم بعائلة صحيّة ومجتمعٍ رياضي.

عن أبرار العوفي

شاهد أيضاً

فريق “نخبة الخير” يختتم آعماله بمحاضرة توعوية عن التبرع بالدم

إنماء – جدة: نظم فريق “نخبة الخير” التطوعي وبمشاركة فريق “رفقاء السعادة” محاضرة توعوية عن …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *