الرئيسية / HOME / القطاع الثالث / “جمعية العون” تتميز بتوسع أنشطتها في عدد من المجتمعات الإفريقية

“جمعية العون” تتميز بتوسع أنشطتها في عدد من المجتمعات الإفريقية

صالحة الجمعانالأحساء: 

بدأت جمعية العون بجهود فرديه حتى اصبحت منظمة مؤسسية محترفة تهدف لإغاثة وتنمية قدرات ودخل المجتمعات الفقيرة والرقي بها لدرجة الإعتماد على الذات، لتسعى نحو تقليل معدلات إنتشار الجهل والفقر والأمرض في المجتمعات الأفريقية، كما تهتم بالتعليم بجميع أنواعه لتغيير الوضع لهذه المجتمعات.

كما يتم تحقيق هذه الأهداف من خلال تنفيذ برامج ومشاريع التعليم والتأهيل والتدريب والمشاريع الإنتاجية والزراعية والصناعية والتجارية وبناء المساجد وتنظيم الأنشطة الثقافية والدينية والصحية التي تعود بالنفع على القارة الافريقية، حيث بلغ عدد المستفيدين من هذه المشاريع 125150مستفيداً .

ومن أبرز المشاريع التنموية التي تحقق هدف الجمعية في تنمية المجتمعات الأفريقية مشروع تربية الأبقار وهو مشروع تنموي ينفذ لصالح أيتام المراكز الإسلامية التابعة للجمعية وللمزارعين في القرى الصغيرة، للحد من الفقر ويطبق بتوزيع بقرة واحدة لكل أسرة لتوفير المنتجات الحيوانية والألبان لتوفير الغذاء والمساهمه في تطوير المعيشة، كما تم توزيع 53 بقرة إلى 400 مستفيد بتكلفة 14,204 دينار، وأهتمت الجمعية أيضاً بمشاريع التعليم العالي: حيث انشأت 3 جامعات في كينيا وزنجبار والصومال ووفرت فيها التخصصات التي يحتاجها سوق العمل، ويدرس فيها ما يزيد على 5714  طالب وطالبة، وفي المرحلة الثانية “جامعة الأمة”، إذ تعتبر أول جامعة إسلامية في كينيا تأسسها وتمولها جمعية خيرية إسلامية معترف بها من قبل الحكومة الكينية.

كما احتفلت جامعة الأمة مؤخراً بتخرج 449طالب و390 طالبة، إذ بلغ عدد الطلاب في عام 2018 (900 طالب وطالبة) في مختلف التخصصات والمستويات التي توفرها الجامعة.

كما أهتمت الجمعية بمشاريع المياه الكبرى؛ حيث بدأت بمشروعها الضخم “ينابيع الحياة” في النيجر بحفر 100 بئر  عن طريق حفر الآبار السطحية والإرتوازية وبناء الخزانات وتمديد خطوط المياه، حيث يهدف هذا المشروع إلى توفير المياه النقية الصحية للمناطق التي تعاني من شح وإنعدام المياه، إذ ينطبق هذا المشروع على إستراتجية الجمعية بمحاربة الجهل، وذلك بتفرغ الطلاب للتعليم بدلاً من جلب المياه من الآبار البعيدة، وبأستصلاح الأراضي الزاعية وسقيا الحيوانات، ومكافحة الأمراض بتوفير المياه الصالحة للشرب، كما يطمحون إلى تكرار هذا المشروع مستقبلاً في 5 دول أخرى تعاني من الجفاف ونقص مصادر المياه.

كما رعت أيضاً مشاريع التنمية المجتمعية للجمعية بإسهامات قديمة في كل الدول التي تعمل فيها، وفي عام 2018 أصبح إجمالي عدد المشاريع التنموية 14,072، كما تبنت مشروع نوعي في هذا المجال أسمته “عون لك” وهو من مشاريع التنمية المجتمعية التي تعتمد على مبدأ التمويل المتناهي الصغر حيث يقدمون للنساء الفقيرات خدمات القروض دون الحاجة للحصول على الكفالات المعتادة لتمويل المشاريع الصغيرة والأولوية للأرامل والمطلقات وأسر السجناء، وذلك لتوفير فرص العمل الذاتية في المجتمع للنساء لتحد من الفقر والبطالة ولدعم دور المرأة اقتصادياً و إجتماعياً ولترسيخ مبدأ العمل والإعتماد على الذات، كما بدأت بتنفيذ هذا المشروع عام 2015 في تونس حيث لاقى نجاحاً واسعاً، وبدأ التوسع في تطبيق المشروع في كل من موريتانيا والسودان، وقد بلغ عدد المستفيدين من هذه المشاريع أكثر من 99,369 .

الجدير بالذكر أن جمعية العون المباشر تقوم على تنمية المجتمعات الإفريقية وخدمة الإنسان الإفريقي لينهض بدولته بعيداً عن كونه مسلم او غير مسلم وبعيداً عن معتقداته، لأنها جمعية تهدف إلى إظهار الدين الإسلامي السمح، لتنجح في نشر الدعوة الإسلامية وإعتناق الكثير من الأفارقة للإسلام بدون ممارسة الضغوط عليهم.

عن سحر باجبع

شاهد أيضاً

“تراحم” تبذل جهودها لتخفيف العبء عن اسر السجناء

يوسف العاتي _  الرياض: مازالت جهود لجنة رعاية السجناء بمنطقة الرياض “تراحم”، تُبذِل جهودها الكبيرة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *