الرئيسية / HOME / مقالات / صلاحية الإنضباط؟

صلاحية الإنضباط؟

  • نورة إبراهيم الهزاع

 

إن كان من نصيبك أن تفعل أمراً تراه مستحيلا ؛ فانجزه.
كما نعلم بأن الشخص المقبل على بناء منزل لابد له من معرفة أساسيات البناء وماهي متطلباته السؤال هنا:
ماذا لو بعد اكتمال المنزل بكل تفاصيله اكتُشف للتوّ إهمالاً لأمر هامّ “التربة” ليست ملائمة لعدم توافق قدرتها بالرغم من أنه الأساس؟
أساس كل مشروع هو التخطيط والقيمة الحقيقية تكمُن في الأفكار وطريقة استقبالها والأخذ بها بينما الاختيار الصحيح لمن يمتلك قدرة التنفيذ، فكثيراً ما نسمع عمن يتحدث بكل حماس ما يطرق أبواب عقله، بينما لا نجد فعلاً ولا إثباتاً! فصاحب الأفكار وإن كانت عظيمة لا يُؤخذ منه حتى يُثبت بفعلٍ يُبرهن على كفاءته.
إن %95 من النجاح في بناء الأحلام والحياة يتركّز في عمليةالتخطيط ولا يتم إلّا بعوامل ضرورية وتستمد تقدمها من بعد الطاقة التي تشكل %75 من العمل هو اختيار الهدف الصحيح فهو كالخارطة تماماً ما أن تسير خلف تصوّر مبني على خطأ ستقع في بحرٍ لُجي فالذي يدرك أهدافه سيقوم بتحقيقها وذلك بتعزيز القيمة الأساسية “الأفكار” وإنتعاشها مع العمل عليها، ولكي يتم يجب التركيز على الجوانب بكل زواياها مع دراستها بشكل واعٍ كفيل بنجاح الفكرة وتمامها.
الخسارة هي خسارة الفرص فهناك ما يستجد من مصاعب وأزمات تواجه وربما تعرقل الطريق وتخطيها يكون بالصبر مرة والحكمة مرات ومرات ، بالإضافة إلى أنّ الخطأ بفضله نستمد من خلاله نور الصواب لنتفادى مستقبلاً تكراره؛ فالنجاح لا يُثبت بالعمل الظاهري بل بالعظمة الداخلية النابعة من إيمانك القوي الذي يشع ضوءًا ليدفعك للأمام.
استراتيجية:
سعيك الدؤوب المتواصل للوصول إلى مفردات وتفاصيل النجاح يساعدك إلى نماء قدرتك المعرفية في فهم أولوياتك وتنظيمها والبعد عن التوافه وما ينتمي إليها.

عن قسم المقالات

شاهد أيضاً

المثير للجدل

ندى حسين ما هو المثير للجدل؟ ومتى يتشكل بمظهر المثير للجدل؟ ربما اختلاف المعنى النابع …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *