الرئيسية / HOME / آخر الأخبار / “دافوس الصحراء” يرسم مستقبل الاستثمار “للسعودية”

“دافوس الصحراء” يرسم مستقبل الاستثمار “للسعودية”

يوسف العاتي _ الرياض:

برعاية خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز، حفظه الله، تنطلق غداً الثلاثاء فعاليات منتدى “مستقبل الاستثمار.. دافوس الصحراء” بمدينة الرياض وتستمر لمدة 3 أيام، وذلك بحضور عدد من الزعماء ورؤساء الدول والوزراء، وسياسيين ومديرين تنفيذيين من أوروبا وأمريكا الشمالية وآسيا، ورؤساء شركات عالمية، وشخصيات اقتصادية ورجال أعمال من مختلف الدول.

ويهدف المنتدى الاستثماري العالمي الذي يأتي ضمن برنامج أطلقه صندوق الاستثمارات العامة السعودي لمناقشة دور الشركات، والحكومات والمؤسسات العالمية في العمل معاً لتحقيق النمو والازدهار على المدى البعيد لجذب الاستثمارات ودخول رؤوس أموال جديدة، وتبادل الصفقات بين المستثمرين والشركات الكبيرة.

كما ذكر بيان صحفي لصندوق الاستثمارات العامة السعودي، فقد تأكد حضور أكثر من 120 متحدثاً يمثلون أكثر من 140 مؤسسة مختلفة، إضافة إلى شراكات مع 17 مؤسسة عالمية سيسلطون الضوء على دور الاستثمار في تحفيز فرص النمو وتعزيز الابتكار، إضافة إلى مواجهة التحديات العالمية، بمشاركة آلاف المهتمين، والمتخصصين، ورجال الأعمال، وشخصيات اقتصادية من مختلف دول العالم، في إطار جدول أعمال يتضمن أكثر من 40 جلسة، ونقاشات مفتوحة، وورش عمل.

كما سيناقش المتحدثون مجموعة من المواضيع الهامة من خلال ثلاثة محاور رئيسية هي؛ “الاستثمار في التحول”، و”التقنية كمصدر للفرص”، و”تطوير القدرات البشرية”، وعدد من الأسئلة البارزة، من ضمنها: كيف سيتمكن قادة الأعمال والحكومات من وضع رؤية مشتركة للمستقبل، وإلى أي مدى ستسهم رؤوس الأموال الجريئة في تشكيل مستقبل الابتكار، وكيف ستغير التقنية الغامرة من أسلوب حياتنا وأعمالنا، بالإضافة إلى طرق صنعنا للأشياء.

حيث يمثل المنتدى أهمية للاقتصاد السعودي والمنطقة، ويعتبر مؤثراً على مستقبل الاقتصاد حول العالم، ويبرز كذلك الرغبة السعودية في السعي الحثيث لترسيخ مكانة المملكة العالمية، كما أنه يبين الطموح الكبير الذي يستهدف تعزيز مكانتها عبر رؤية المملكة 2030 لتتنافس مع أكثر الدول الاقتصادية.

وتم تأكيد عدد من الشركات العالمية الكبيرة التي ستشارك كشركات الاتصالات والتكنولوجيا وشركات الطاقة لمناقشة آخر التطورات في مجال الذكاء الاصطناعي.

ويعد المنتدى الحدث الأكبر في المنطقة والشرق الأوسط نظراً للخبرات العالمية المشاركة، وإمكانية عقد شراكات استثمارية من خلال اكتشاف الفرص للإسهام في رسم ملامح مستقبل الاقتصاد السعودي، والعالمي خلال العقود المقبلة.

ويؤكد المنتدى ثقة العالم في الاقتصاد السعودي، حيث تعد المملكة أكبر دولة لديها احتياط إنتاجي يقدر بأكثر من 1.5 مليون برميل يومياً، وتلعب دوراً حيوياً في استقرار إمدادات النفط على مدار سنوات طويلة، كما أنها من أكبر 20 دولة بحجم الصادرات والواردات، إضافة إلى مسارات رؤية المملكة 2030 التي تمثل بوابة لفرص استثمارية حقيقية للكثير من الشركات، حيث ان السوق السعودي هو الأكبر في المنطقة العربية من حيث حجم الاستهلاك.

عن يوسف العاتي

بكالوريوس صحافة وإعلام بجامعة جازان

شاهد أيضاً

#الرياض تستعد للاحتفاء بـ #الموهوبين في الأسبوع الوطني للإبداع

إنماء – الرياض: دعت الإدارة العامة للتعليم بمنطقة الرياض ممثلة في إدارة الموهوبين مدارس التعليم …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *