الرئيسية / HOME / آخر الأخبار / إنماءات / الجرافيك أحد دعائم التحول الإلكتروني والدعائي

الجرافيك أحد دعائم التحول الإلكتروني والدعائي

هند آل فاضل – عرعر:

تواصل مرئي يقلب رأي المشاهد رأساً على عقب، فهو بمثابة سلعة ترويجية تجبر المشاهد على شرائها، منذ القدم وهذا العلم موجود دون أن يدرج له مسميات فعلية كما هو الآن فنجد في القرآن الكريم قصة سيدنا إبراهيم عليه السلام، حينما لم يقتنع بعبادة الأصنام فعندما انزوى ليفكر في مسألة عبودية الأصنام رأى كوكباً فقال هو الله فلما أفل أقر بأنه ليس هو الله، فلما رأى القمر بازغاً دهش وقال هذا ربي، تسلسل أحداث واندهاش للذي يعرض أمامه وشتات استقراره على اختيار واحد للتأثير البصري الذي يعرض أمامه، حتى كهوف العصر الحجري لو بحثنا في هذا المجال كانت الرسومات وسيلة من وسائل التعبير عن الحياة والدين.

التصميم ببساطة يعنـي منهج التعبير عن أفكار معينة بإستخدام الوسائل البصرية لإرتباطه الشديد بالعين التي تسهل عملية الحكم والإنجذاب للمادة المطروحة، نجد أن المصمم الناجح يعتمد على أصل الفكرة، نظافة العمل، والألوان المستعملة، الفكرة الجديدة، والتأثير الجميل، فمصمم القوالب: يقوم بالتركيز على اختيار أوضاع تمركز الصور وألوانها وخطوطها.

أما مصمم الفلاش: يكون ذو خبرة في استخدام برنامج الفلاش وهو برنامج لعمل تصميمات لمواقع الإنترنت، وذو تقنيات عالية في استخدام المؤثرات البصرية، ومصمم الفوتوشوب: هو مصمم لديه قدرة عالية على استخدام برنامج الفوتوشوب، لتحسين الصورة وتعديلها والحصول على أفضل مظهر لها يساعد على توصيل رسالة المصمم.

وتحدّثت المهندسة أمل العمراني لصحيفة إنماء :

بأنه لايوجد مجال وظيفي مهما كان تخصصه أو توجهه يستغني  عن مصممين الجرافيكس، لما لها من أهمية كبرى في مجال الدعاية والإعلان، المجال الذي أصبح من الركائز الأساسية في المنظومة الاقتصادية، والجرافيك وهو العنصر الأساسي والعنصر الإبداعي في مجال الدعاية.

سواء الإعلانات مطبوعة مثل البوسترات والمجلات والكتيبات، أو الاعلانات التلفزيونية من إنتاج وتحرير الفيديو، أو الاعلانات من خلال الانترنت.

وتحدثت مديرة قسم التصاميم بصحيفة إنماء ومؤسس رئيس نادي الإعلام بالجامعة العربية المفتوحة الأستاذة إسراء سلامة عن أهمية التصميم “تصميم الجرافيك على تطبيق مجموعة من المبادئ والإشتغال على مجموعة من العناصر لخلق عمل فني تواصلي مرئي يرتكز إلى الصورة الثابتة ويتخذ شكلا مطبوعا أو معروضا على سطح ثنائي الأبعاد، هذا ويعزز تصميم الجرافيك نقل المعرفة من علامات الطريق إلى الخطط الفنية، ومن المفكرة الداخلية إلى الأدلة المرجعية، وتتعزز إمكانية القراءة من خلال تحسين العرض المرئي للنص”.

وذكرت العمراني”بأن تصميم الجرافيك أعمق من أن يكون مهارة يكتسبها الشخص، التصميم بحاجة إلى شخص مبدع ومُصر ومُنجز، فيكون هناك مصممين محترفين ولكن مع الأسف لايمتلك رؤية إبداعية جديدة، فهذه هي الركيزة الأساسية في التصميم “الإبداع” والقدرة على خلق أفكار جديدة إبداعية”.

يجب في البداية تركيز المصمم على فئة معينة من فئات التصميم، فئة يستشعر المصمم المبتدى أنها مناسبة لميوله ليبدأ فيها، ثم يأتي دور برامج التصميم المعيار الذي يبنى عليه تصميم الجرافيك، هناك مواقع عديدة تحتوي على دروس وشروحات وأيضاً تحتوي على كتب الكترونية مشروحة باللغة العربية تساعد في احتراف تصميمات الجرافيكس، كل موقع يتنوّع في حصيلة الدروس التي لديه بحيث يختار المصمم منها مايشاء وتتوافق مع مجال التصميم الذي يريده.

وكذلك بعض المواقع تحتوى على بيئة متكاملة تجعل المصمم يندمج مع مصممين جرافيك آخرين حتى يتمكن من الاستفادة من تجاربهم ونصائحهم وأيضاً يستطيع المصمم استشارتهم في تصميمه وتقديم التوجيهات بنقد بنّاء، وسيكون لذلك مردود عظيم لتطوير ذاته من خلال رؤية المصمم لأعمال عديدة لمصممين آخرين ومقارنتها بأعماله والاستلهام منها، وهذا أهم مميزات المصمم الذي يسعى للتطوير والإبداع.

وذكرت العمراني عدد من المراجع التي لها شأنها في تطوير مهارت المصمم مثل كتاب “ the art of looking sideways “ للكاتب الراحل “ Alan Fletcher وكذلك شبكة بيهانس behance عبارة عن منصة عالمية على الإنترنت من أشهر وأقوى الشبكات التي تمكن الفنانين والمصممين في مختلف المجالات الفنية من عرض أعمالهم وتبادل الآراء والملاحظات وتقييم الأداء.

وأضافت أن من البرامج المهمة “الاليستراتور” البرامج الأقوى في مجموعة أدوبي في الرسومات والتصميمات عالية الدقة بدون البكسل حيث يعتبر البرنامج أحد البرامج المهمة والقوية التي يستخدمها العديد من المصممين المحترفين والهواة في شتى أنحاء العالم للرسم وتصميم الشعارات بالإضافة أيضاً إلى رسم الشخصيات الكرتونية كما يستخدم في تصميم المواقع الإلكترونية أو التصاميم الفنية.

وبيّنت العمراني أن المصمم المبدع لابد أن يفكر خارج الصندوق، فالتفكير خارج الصندوق هي طريقة تجعل تصورك في التصميم مختلفاً ومحرر من الإطار الفكري والتقليدي ثم التحلي بقدر من الإبداع والتفكير، فالاستلهام أو التلميح الذي يمكن أن تراه في أي مكان تنظر إليه هو مهم جداً في تصميم الجرافيكس.

وأكدت الأستاذة أسراء سلامة أن التصميم يساعد في بيع منتج أو فكرة ما عن طريق الإتصال المرئي الفعال، فيمكن تطبيقها على المنتجات والعناصر لبطاقات شركة ما مثل الشعارات، والألوان، والتغليف، والنصوص، وتسمى مثل هذه الأشياء مجتمعة العلامة التجارية؛ حيث أصبحت العلامة التجارية من الأهمية بمكان على نطاق الخدمات العديدة التي يقدمها مصممى الجرافيك، جنبا إلى جنب مع بطاقات الهوية، وحيث غالبا ما تستخدم بالتبادل.

وتصميم الجرافيك بالمجال التطوعي يوضح  اهميته بالإضافة إلى تسويق أفكار تطوعية وخدمة المجتمع، وذلك ينعكس على سهولة فهم الشريحة المستهدفة للافكار المطروحة بإسلوب مبسط باستخدام هذا الفن.

عن سحر باجبع

شاهد أيضاً

افتتح المعرض الأول لمشاريع برنامج التدريب الحرفي النسائي بجامعة الملك سعود

إنماء – الرياض :  افتتحت المدينة الجامعية لطالبات جامعة الملك سعود اليوم الأحد 2 ربيع …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *