الرئيسية / HOME / القطاع الثالث / حملتا (تخيل وإبصار) النجاة: تعالج 500 مريض عمى وافتتاح آباراً ارتوازية

حملتا (تخيل وإبصار) النجاة: تعالج 500 مريض عمى وافتتاح آباراً ارتوازية

إنماء – النيجر :

أكد مدير شبكات التواصل الاجتماعي بجمعية النجاة الخيرية فهد البشاره استمرار الجمعية بتنفيذ حملة “إبصار” لعلاج مرضى العمى بالعديد من الدول، وفي سبيل ذلك أقمنا عدة مخيمات طبية بجمهورية النيجر، استفاد منها أكثر من 500 مريض، تم خلالها إجراء العمليات الجراحية التي تكللت بفضل الله بالنجاح.

وتابع البشاره : تخلل المخيمات توقيع الكشف الطبي على أعداد كبيرة من المراجعين، منهم من يحتاج إلى جراحة عاجلة ونظارات طبية، بجانب توزيع الأدوية والعلاجات الخاصة بالعيون، وتقديم الاستشارات وغيرها من الأعمال الطبية الجليلة، وتأتي ثمار هذه المخيم ضمن فعاليات حملة “إبصار2″ والتي أقامتها النجاة الخيرية بيوم عرفة الماضي.

مبينا إن النجاة الخيرية قامت بتنفيذ العديد من المخيمات الطبية بدول أخرى كاليمن ومصر وبنجلاديش وسيرلانكا وغيرها من دول العالم، حيث نعمل بقوة في الدول الأشد احتياجاً، وبفضل الله ثم تبرعات أهل الخير أبصر النور وعادت الحياة لآلاف المستفيدين، والذين أصبحوا طاقات فاعلة ومنتجة، بعد أن عاشوا سنوات طويلة في ظلام وضيق وألم ومعاناة لا تستطيع الكلمات وصفها.
وأضاف البشاره : كما قمنا خلال زيارة جمهورية النيجر بافتتاح بئرين من آبار حملة # تخيل والتي طرحتها الجمعية على أهل الخير خلال شهر مارس من العام الجاري ولاقت تفاعلاً مميزاً من المحسنين، وساهمت آبار تخيل في توفير المياه الصحية والضرورية لآلاف المستفيدين في شتى الدول، وكافحت كذلك انتشار العديد من الأمراض الخطيرة التي تصيب الإنسان نتيجة المياه الملوثة.

موضحا أن لمشروع تخيل ابعاداً إيجابية كثيرة منها أنه ساهم بشكل فعال في انتظام الدارسة، حيث كثيراً من الطلبة لا يذهبون لتلقى العلوم والمعارف وذلك لانشغالهم بتوفير المياه التي يجلبونها من مسافات بعيدة ناهيك عن المخاطر التي يتعرضون لها أثناء السير بين الغابات والطرق الوعرة، كذلك يعزز المشروع الاستقرار الأسري فكثير من العوائل كانت تعيش حول الآبار وفي حالة الجفاف تنقل خيامها وماشيتها وتذهب لمناطق أخرى، بجانب الاستثمار الحيواني والزراعي وغيرها من الثمار العظيمة لهذا المشروع الإنساني الذى ساهم في روى ظمأ الآلاف البشر العطشى، بجانب الحيوانات والطيور.

واختتم البشاره قائلاً: يا أهل الخير تبرعتم وربما نسى كثير منكم تبرعه، ولكن الله جل وعلا سيحفظه لكم، ليوم لا ينفع مال ولا بنون، فيا أيها المحسنون الكرام بعملكم الصالح أنقذتم وعالجتم آلاف البشر من العمى وسقيت مثلهم ماءً عذباً وشاركتم في تأسيس صروح تعليمية تحمي النشء والشباب من الأمية والجهل وتنشر العلم والنور والآداب، فلكم جزيل الشكر والعرفان ونسأل الله لكم الدرجات العلى، وبدورنا سافرنا إلى دولة النيجر و نقلنا لكم مشاعر وفرحة المستفيدين ” بالصور والفيديو” عبر منصات التواصل الخاصة بالجمعية، وذلك لندخل عليكم السرور والفرحة، ونظهر لكم مدى التغيير الايجابي الذي أحدثتموه في حياة المستفيدين.

عن فهد آل جبار

شاهد أيضاً

ساعة برمجه من كيان للأيتام بالتعاون مع الثانوية 59

انماء – الرياض : بالتعاون مع الثانوية التاسعه والخمسون بمنطقة الرياض أقامت جمعية كيان للأيتام …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *