الرئيسية / مقالات / وأعلنت ساعات الجد حلولها

وأعلنت ساعات الجد حلولها

  • فاطمة بنت سالم ال اسحاق

لا ريب أننا بذلنا جهدا في الحضور إلى قاعات الدرس
فكم هي الأيام التي مرت بنا جمعت شمل الضغوط فيها؛ لكننا سرنا متوكلين على الحي الذي لا يعجزه شيء، على الذي إن رأى منا صدق السعي أعان ووفق.
وها هي أيام الاختبارات تعلن حضورها أفنكون من المتخاذلين لا والله
قلها لنفسك التي سارت طيلة هذا العام، قلها وامنح نفسك كلمات طيبة صالحة تصلح بها عملك ، بشر نفسك بالخير وذكرها أن طالب العلم يستغفر له خلق عظيم : ( منْ سَلَكَ طَريقًا يَبْتَغِي فِيهِ علْمًا سهَّل اللَّه لَه طَريقًا إِلَى الجنةِ، وَإنَّ الملائِكَةَ لَتَضَعُ أجْنِحَتَهَا لِطالب الْعِلْمِ رِضًا بِما يَصْنَعُ، وَإنَّ الْعالِم لَيَسْتَغْفِرُ لَهُ منْ في السَّمَواتِ ومنْ فِي الأرْضِ حتَّى الحِيتانُ في الماءِ، وفَضْلُ الْعَالِم عَلَى الْعابِدِ كَفَضْلِ الْقَمر عَلى سَائِرِ الْكَوَاكِبِ ).

كن على ثقة أن الله سيفتح لك باب التوفيق بحسن الظن به -إن شاء الله- وحين تعرف يقينا أن عليك المجاهدة والاجتهاد واللجوء إلى ربك بالدعاء، توقع الخير دوما وأن ما يصيبك بعد الجد هو اختيار الله لك.

وعليك أن تتذكر أن ثمة متشائمين ينتشرون في هذه المرحلة أولهم الشيطان الذي يحب التثبيط يحب الظلام يحب الكسل.
ثانيهم بشر وظيفتهم تعييب المعلم
تعييب المنهج تعييب موعد الاختبار !!
ازحهم عن عالمك؛ ازح أهيل الجزع والخوف والقلق.
كن أنت البِشرَ والمتفائل وذلك الحماسي للمنافسة كما أنت مع أحد الألعاب التنافسية كيف تحب الفوز
وتحاول وتبذل كن مع تلك الورقات ذلك المنافس المنتصر، فكلها ليالي وتعلن بعدها فخر إنجازك.

مبارك مقدما لنفسك التي ثابرت وعملت ورضيت .

 

شاهد أيضاً

ابشر .. فرجت!

عهود اليامي   شهدنا خلال الأيام الماضية جمال وتكاتف وانسانية الشعب السعودي، الذي ساهم أفراده بتفريج …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *