الرئيسية / مقالات / رؤية 2030

رؤية 2030

  • سارة سلطان الخيال
الأجنحة التي لا ترفرف لا تطير
‏”وطن طموح”
‏”سر التفوق والنجاح والإبداع بعد توفيق الله هو الإبتكار ووضوح الرؤية، فتأكدوا أن لكل نجاحٍ طريق ولكل طموح رؤية ..
‏و أنعم الله علينا نعمًا كثيره ومنه وطننا حيث ميزه الله بوجود مكة المكرمة والمدينة المنورة وأنعم علينا بوطنٍ طموح يملك الثقة في الله وفي أبنائه، وفق رؤية محدده وهي رؤية ٢٠٣٠، ومن الصعب تلخيصها في عدة سطور لما تحتوي عليه من تطوير وإنجازات في المستقبل .
‏فطموحنا هو أن نبني وطناً أكثر إزدهاراً، يجد فيه كل مواطن ما يتمناه فمستقبل وطننا الذي نبنيه معاً لن نقبل إلاا أن نجعله في مقدمة دول العالم “
‏هكذا كانت الكلمات الطموحة والمشجعة من صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان -حفظه الله-
‏رؤية المملكة ٢٠٣٠ رؤية وطنية طموحه تتركز على ثلاثة محاور وهي وطنٌ طموح ومجتمعٌ حيوي وإقتصاد مزدهر، فإذا أصبح الوطن طموح فعل المستحيل لنجاح مستقبله.
‏و وطننا يطمح لتحقيق أهدافه وأعماله، وطننا فخور بأبنائه المتميزين والطموحين الذين يسعون إلى تحقيق أهدافهم وأهداف وطنهم . ومثلما شُبّه الأمير محمد بن سلمان -حفظه الله- همم أبنائه بجبال طويق، فجبال طويق راسية شامخة ، وهممهم ذاك الطريق الذي يصل الى قمة الجبل فكم يستحق الوطن من شحذ الهمم والشموخ لنصل به إلى أعلى المراتب وقمم المعالي فهناك من ينجز بالداخل وهناك من يحمي هذا الإنجاز ” اللهم أحفظ جنودنا المرابطون على حدودنا “
‏وإن نصف تحقيق الأهداف أن يقوم شخص ما بتشجيعنا لذا نحمد الله أن أنعم علينا بشخصٍ من الأشخاص المؤثرين والمشجعين في حياتنا والمميز من بينهم الأمير الشاب محمد بن سلمان -حفظه الله- الذي جعل أبناء وطنه متحمسين لبناء وتحقيق أهداف وطنهم في مقولته الشهيره “أنا أعيش بين شعب جبار وعظيم فقط يضعون هدف ويحققونه بكل سهوله، لا أعتقد أنه يوجد أي تحديات أمام الشعب السعودي العظيم “، لذا لسنا قلقين على مستقبل المملكة لأنه سيكون أكثر إشراقاً وتطوراً مادام وطننا طموحٌ بإذن الله.
‏اللهم أجعل هذا البلد آمناً مطمئناً وسائر بلاد المسلمين .

شاهد أيضاً

ابشر .. فرجت!

عهود اليامي   شهدنا خلال الأيام الماضية جمال وتكاتف وانسانية الشعب السعودي، الذي ساهم أفراده بتفريج …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *