الرئيسية / الأخبار / القطاع الثالث / “نافذة على الصين” في اثنينية الحوار

“نافذة على الصين” في اثنينية الحوار

فهد آل جبار – الرياض:

أقامت إدارة برامج الشباب التابعة لمركز الملك عبدالعزيز للحوار الوطني مساء أمس الإثنين 22 أبريل، في “اثنينية الحوار” ليلة ثقافية مميزة، استعرضت خلالها مع ضيوفهم الثقافة الصينية من خلال عدة محاور أبرزها الحياة الاجتماعية والثقافية وعادات الأكل واختلاف اللهجات والتطور التقني.

‏وتحدث الضيوف الأستاذ مصعب بن عادل والأستاذ عبدالحميد الناصر والأستاذة حنان أبوحيمد، عن كيفية نشأت اللغة الصينية وأنها عبارة عن صور ورسومات لها أصوات تدل على المعنى، خلاف اللغات الأخرى التي تكتب أصوات الكلمات، ‏وتطرق الضيوف لمواقف وتحديات مجتمعية واجهتهم في تعلم اللغة الصينية في بداياتهم وحتى وصولهم لأن يتحدثوا الصينية بطلاقة، كما أوضحوا للحضور الكثير من عادات وتقاليد الشعب الصيني.

الجدير بالذكر أن هذه الفعاليات تجسّد مدى التفاعل مع توجيهات ولي العهد وأمير الشباب محمد بن سلمان، بإعتماد اللغة الصينية في المناهج التعليمية السعودية، وأيضاً التعاون الإقتصادي والتنموي بين البلدين بما يحقق طموح ورؤية المملكة صناعياً وعلمياً، وفتح المجالات والأنشطة أمام أفراد المجتمع ليشاركوا فيها.

وقد شهد اللقاء مداخلات من الحضور بمشاركاتهم الايجابية واستفساراتهم، كما تم توزيع جوائز على الحضور لتفاعلهم، حيث أدار اللقاء الإعلامي أنس السنيدي، وكرم مدير إدارة برامج الشباب ضيوف اللقاء.

شاهد أيضاً

أمير نجران يدشن حملة ” السجناء لا ذنب لهم فلنكن سندًا لهم “

إنماء – نجران : دشن صاحب السمو الأمير جلوي بن عبدالعزيز بن مساعد، أمير منطقة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *