الرئيسية / HOME / أخبار التطوع / قادة التطوع بالمملكة في كيان مجتمع مساندة

قادة التطوع بالمملكة في كيان مجتمع مساندة

عدنان باشا – جدة :
يعد العمل التطوعي الركيزة التي توجهت المملكة العربية السعودية لرعايتها وضمها برؤية 2030م، نبحر في العمل التطوعي ونبحث عن الفرق التطوعية المنتشره في ربوع بلادي لكي نأخذ بعطائها وننشرها في صفحاتنا ليطلع عليها الجميع، هي مبادرة أطلقها شاب ويهدف لنشر ثقافة العمل التطوعي، فبدأ ببناء الأساس لكي يطلق مبادرته الجميلة وهي (مجتمع مساندة التطوعي) حيث تعتبر مبادرة (تثقيفية / تنظيمية) وليست فريق، وربما تكون في المستقبل منظمة (غير ربحية) لدعم ومساندة التطوع وقادة الفرق التطوعية.

حيث تم تأسيسها في شهر رجب 1436هـ من قبل الأستاذ عبدالعزيز الحوالي، وتم إطلاقها عبر منصة التواصل الشهيرة “تويتر” في بداية شهر ذو القعده 1436هـ، تحت حساب( @mosandah )لمدة أربعة أشهر.

جميع الأنشطة كانت تقوم على مجهود شخصي بحت من قبل مؤسس المبادرة الاستاذ عبدالعزيز الحوالي، إلى أن تم إنضمام 3 أعضاء ( منسق – مصممتين  ) للمبادرة .

وأفاد الأستاذ عبدالعزيز الحوالي بأن الفرق المشاركة في مجتمع مساندة ما يزيد عن خمسة وأربعين قائد فريق أو متحدث رسمي أو نائب للقائد وهذه هي الفئة المستهدفه في المجتمع، وأن جميع الفرق تتواجد في عدة مناطق ومدن على مستوى المملكة .

بالإضافة إلى ما يزيد عن اثنى عشر رائد ومدرب وناشط محترف في المجال التطوعي و أعضاء لجان التنمية، ولدينا حملة تمت مؤخراً تم من خلالها رصد لبعض المدن التي يوجد بها نشاطات تطوعية ولم يتم إنضمام قادة الفرق لديهم حتى الآن، وتمت دعوتهم للإنضمام لمجتمع مساندة للإستفاده والإفاده.

ومن رؤية مجتمع مساندة فنتطلَّع في مبادرة مسانده لدعم التطوع إلى (الإستمرار في المساندة والمساعده لتغيير المفاهيم الخاطئه عن التطوع و تحسين وتطوير موارده البشرية، ودعم ومؤازرة قادة الفرق التطوعية تحديداً في زيادة أدوات القيادة الاحترافية لديهم بدمجهم في مجتمع مساندة مع رواد ومشاهير التطوع المحترفين) كـ رؤيه دائمه .

إضافة إلى دعم ومساندة مبادرة (ملتقي الفرق التطوعية في الغربية والجنوبية الدائم) إحدى مبادرات مجتمع مسانده بمشاركة قادة عشر فرق تطوعية من المنطقتين .

ويختتم الأستاذ عبدالعزيز الحوالي بالشكر لله أولاً وأخيراًعلى توفيقه لنا في هذه المبادره وأصداء قبولها لدى العديد من القاده والرواد والمشاهير الذين بادروا بالمراسله والاتصال لمعرفة رؤيتها وأهدافها ورسالتها، وكان التشجيع لها منبثقاً من إيمانهم بما سوف تضيفه مبادرة “مسانده لدعم التطوع لهذا القطاع الحيوي والهام بإذن الله .

وكذلك الشكر لكل قائد أو قائدة و رواد ألاعمال التطوعية الذين قاموا بدعمنا ومساندتنا سواء عبر حسابنا في تويتر أو بالإنضمام إلى المجتمع للمساهمة في تطوير أدوات القاده وتبادل الخبرات، وهم حقاً شركاء نجاح لنا ونفخر بهم وبدعمهم جميعاً دون إستثناء، والشكر الخاص لفريق عمل مسانده الصغير الكبير في عطاءه، ثم لكم صحيفة إنماء على إتاحة الفرصة لنا لإكمال مشوار المساندة المجتمعية .

عن عدنان باشا

شاهد أيضاً

بأنامل سعودية “السفير الصغير” بالولايات المتحدة الأمريكية

عدنان باشا- دولي: اليوم الوطني السعودي 88 يبدع  أبناءه بالإحتفال به والتعريف بجهود المملكة ومؤسسه …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *